Connect with us

منوعات

طفلة عراقية تتفوق في منافسات الرياضيات الدولية وتطمح لأن تكون عالمة المستقبل

أثبتت الطفلة العراقية الموهوبة نرجس خالد (11 عاما) براعتها في الرياضيات والفيزياء، وحصلت على العديد من الجوائز الدولية في هذا المجال، كما أن لديها تجارب مميزة في مجال الاختراع.

وشاركت طالبة الصف السادس الابتدائي بمدرسة الموهوبين في محافظة ذي قار جنوبي العراق، في بطولة “يورو ماث 2021” (Euro math 2021) التي أقيمت بألمانيا في أغسطس/آب الماضي، بمشاركة أطفال من دول عدة، وحصلت على المركز الأول.

التفوق الذي حققته نرجس دفع وزارة التربية العراقية إلى إصدار بيان، أوضحت فيه أن الفوز جاء نتيجة تمكن الموهوبة الصغيرة من حل 73 مسألة رياضية في “الضرب المعقد” باستخدام تقنيات “الفيدا” في وقت زمني استغرق 180 ثانية فقط، للمستوى الثالث من فئة الأقوياء، بفارق كبير عن أقرب المنافسين لها.

واعتبرت الوزارة أن هذا المنجز علامة مشرفة للعراق ولمحافظة ذي قار تحديدا، فضلا عن مدارس الموهوبين على وجه الخصوص، متمنية لها مزيدا من التألق والنجاح ورفع راية البلاد عاليا في المحافل الدولية.

مخترعة وعالمة

وتقول نرجس إن موهبتها بدأت عندما كانت في السادسة من عمرها، حيث شعرت بأن الأرقام قريبة منها، ولاحظ أهلها قدرتها على إجراء العمليات الحسابية واستخراج جذور جميع الأعداد، ثم تطورت موهبتها بمرور الوقت.

وفي حديثها للجزيرة نت، ترجع نرجس الفضل في صقل موهبتها وفوزها في البطولات وحصولها على 4 ألقاب عالمية، إلى دعم أهلها ومدربها والبيئة المحيطة بها ومدرسيها في مدرسة الموهوبين بذي قار.

ولم تقتصر مشاركتها على بطولة ألمانيا هذا العام فقط، حيث ذكرت نرجس أنها حصلت على لقب “الجوهرة الثمينة” خلال بطولة ألمانيا عام 2020، بسبب الفارق الكبير بينها وبين أقرب منافسيها في النتائج، وحصلت على جائزة مالية، ومنحة مجانية للتدريب على المنصة مدة عام كامل.

نرجس أكدت أن هذه الأجهزة قامت بتصعنيها بجهد فردي - الجزيرة نت

وكشفت نرجس عن اختراعها جهازا للتعقيم الآلي بهدف تقليل الإصابات بفيروس كورونا، كما قامت بابتكار الكف الذكي لمساعدة المكفوفين على الحركة بأمان وحمايتهم من الحوادث.

وحول جهاز التعقيم الآلي، تقول إنه عبارة عن جهاز يعقم الأشخاص للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا، ويحتوي على السيرفر والأسلاك ومتحسس الأشعة تحت الحمراء، ويعمل من خلال التحسس بقرب اليدين، فيعطي الإيعاز للضغط على الزر الذي يعطي مادة التعقيم.

نرجس قامت بابتكار الكف الذكي لمساعدة المكفوفين

أما بالنسبة لجهاز الكف الذكي، فتشير إلى أن الفكرة جاءت من الحاجة، مبينة أن ابن عمها ضرير منذ الولادة، وفكرت بتقديم هدية نافعة له، فقامت بصناعة الكف لتساعده على تجنب الحواجز، إذ يعمل الجهاز على إشعار الشخص قبل الاصطدام.

وأكدت الطفلة الموهوبة أنها صنعت هذه الأجهزة بجهد فردي، من دون تدخل طرف آخر، سواء في التصميم أو الربط أو الأكواد البرمجية المخصصة لها.

وتطمح الموهوبة الصغيرة لأن تكون عالمة بارزة في المستقبل، معربة عن أملها في الحصول على فرصة خارج العراق لتحقيق هذا الحلم.

4- خالد أكد أن ابنته شاركت بمسابقات عدة محلية ودولية وحصلت على المراكز الأولى - الجزيرة نت

غياب الدعم

بدوره، قال والدها خالد -وهو متخصص في الهندسة الكيميائية وتكرير النفط والغاز- إنهم اكتشفوا موهبة نرجس منذ الصغر، عندما وجدوها تميل نحو الأمور العلمية والرياضيات، وكانت أسئلتها علمية ومختلفة عن باقي الأطفال، وهذا أثار انتباههم.

وفي حديثه للجزيرة نت، وصف خالد ابنته بأنها هادئة وقليلة الكلام وتحب أن تصبح عالمة، مؤكدا دعمه وبقية الأسرة لها، وأنهم يسعون لصقل موهبتها وتشجيعها على تحقيق ذلك.

وعن مشاركات ابنته في المسابقات، يؤكد خالد أنها شاركت في مسابقات على مستوى العراق، إضافة إلى بطولات الرياضيات الذهنية في تركيا وألمانيا، وكل البطولات التي اشتركت فيها حصلت على المركز الأول.

وعن الدعم الذي حصلت عليه نرجس، يؤكد والدها أن وزارة التربية اكتفت بإعلان خبر فوزها بالبطولة التي جرت في ألمانيا، ولم يتم تكريمها من الوزارة، لكنها حصلت على تكريم من مدير تربية ذي قار ومحافظها.

وبيّن خالد أن دعم الحكومة العراقية للموهوبين خجول جدا ولا يرقى للمستوى المطلوب، وأن دعم الموهوبين يقتصر على الأهل فقط.

شغف التعلم

بدوره، أشاد الدكتور حيدر طعمة الشمري مدير مدرسة الموهوبين في ذي قار، بما حققته نرجس، وهي إحدى طالبات مدرسته وقد نجحت إلى الصف السادس الابتدائي.

ويبيّن للجزيرة نت أنه تم قبولها في المدرسة بعد اجتيازها 3 مراحل من الاختبارات، وكانت تتميز عن أقرانها بذكائها العالي وشغفها بالتعلم والقدرة على الاختراع والابتكار، حيث إنها تتلمذت على يد أساتذة أكفاء في مدرسة الموهوبين من حملة الشهادات العليا.

ويذكر أن نرجس شاركت في العديد من المسابقات الدولية، مثل مسابقات الحساب الذهني في السوربون، وحصدت المراكز الأولى في جميع المسابقات، كما أنها تمتلك قدرة على الاختراع والابتكار، إذ استطاعت -رغم صغر سنها- ابتكار كف ذكي يساعد المكفوفين، كما قامت بابتكار جهاز تعقيم آلي يعمل بالأشعة الحمراء.

ومن جانب آخر، أوضح الشمري أن نرجس شاركت في كثير من الدورات التي أقامتها منصة كورسيرا العالمية، وحصلت على شهادات من جامعات رصينة في الولايات المتحدة وأوروبا في تخصصات متنوعة.

المصدر : الجزيرة

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *