Connect with us

فلسطين

وزراء ميرتس يعارضون قرار غانتس بشأن المؤسسات الحقوقية الفلسطينية

ترجمة خاصة بـــــــــ”القدس” دوت كوم- أبدى وزراء حزب ميرتس في الحكومة الإسرائيلية، مساء اليوم السبت، معارضتهم لقرار وزير جيشهم بيني غانتس بتصنيف 6 مؤسسات حقوقية وأهلية فلسطينية بأنها “إرهابية”.

وقال نيتسان هورويتز وزير الصحة الإسرائيلية وزعيم حزب ميرتس، إن هذه منظمات مجتمع مدني معروفة، وهذه مسألة إشكالية للغاية بتعريفها على هذا النحو، وعلى غانتس والمؤسسة الأمنية تقديم أدلة للجمهور حول قراره.

واعتبر هورويتز في لقاء مع قناة 13 العبرية، أن القرار يعقد من مهمة إسرائيل دوليًا وأن هنام اتفاق داخل الحكومة على اتخاذ أي قرارات تتعلق بوضع الفلسطينيين حتى لا يفاقم ذلك أي وضع، مشيرًا إلى أن القرار تسبب بتداعيات وردات فعل من مؤسسات حقوق الإنسان، كما سيكون له تداعيات فعلية على حقوق الإنسان والديمقراطية.

وأشار إلى أنه طلب لقاء وزير الجيش بيني غانتس، مشيرًا إلى أن يريد أن يفهم القرار بعمق خاصةً وأن هذه المنظمات قديمة ومعروفة.

من جهتها قالت وزيرة البيئة تمارا زاندبيرغ، إن 3 على الأقل من تلك المؤسسات قديمة ومعروفة لدى الوسط الحقوقي وعلى المستوى الدولي.

وأضافت في حديث لقناة ريشت كان، في كثير من الأحيان يتم ربط حقوق الإنسان واليسار ومعارضة الاحتلال بـ “الإرهاب”، ولكن هنا ليس هو هذا الحال.

وتابعت “في اللحظة التي تصبح فيها المادة سرية، فإن هناك حاجة إلى توضيحات”

وقالت حول تصرفات الحكومة الحالية “هناك بعض الخطوات المتعلقة بجوهر مواقفنا، دخلنا الحكومة على أساس الوضع الراهن، وسنتأكد من عدم انتهاك هذه التفاهمات الأساسية”.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *