Connect with us

فلسطين

“السلام الآن”: قرار غانتس ضد المنظمات الحقوقية استمرار لسياسة حكومته بضم الأراضي الفلسطينية

ترجمة خاصة بــــــــ”القدس” دوت كوم- اعتبرت حركة “السلام الآن” اليسارية الإسرائيلية، اليوم السبت، قرار وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس، بتصنيف 6 مؤسسات حقوقية وأهلية فلسطينية على أنها “إرهابية” يأتي استمراراً لسياسة حكومة التغيير الجديدة بزعامة بينيت – لابيد، في ضم الأراضي التي انتهجها رئيس الحكومة السابق بنيامين نتنياهو.

وقالت الحركة في بيان لها – كما ورد في موقع صحيفة معاريف العبرية – يبدو أن الاستسلام لأقلية صغيرة ومتطرفة لا يقوض فقط أمن إسرائيل ومصالحها وفرص تحقيق السلام، بل يقوض العلاقات مع الصديقة المقربة الولايات المتحدة.

ودعت الحركة، قادة حزب العمل وميرتس من الحكومة للمطالبة بإلغاء البناء الضار في المستوطنات والذي يضر بالمصالح الإسرائيلية وبأي حل سياسي مستقبلي، وإلى المطالبة بإلغاء القرار ضد المنظمات الحقوقية الفلسطينية.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *