Connect with us

فلسطين

هآرتس: النيابة الإسرائيلية تدرس رفع دعاوى مدنية بشأن أحداث الهبة الأخيرة

ترجمة خاصة بـ “القدس” دوت كوم – تدرس النيابة العامة الإسرائيلية في الأسابيع الأخيرة، رفع دعاوى مدنية ضد فلسطينيين من الداخل، وكذلك إسرائيليين، متهمين بالتسبب بما وصفت بـ “أعمال الشغب” التي شهدتها مدن الداخل خلال العدوان على غزة أو ما سميت بالعملية العسكرية “حارس الأسوار” في مايو/ أيار الماضي.

وبحسب صحيفة هآرتس العبرية في عددها اليوم الثلاثاء، فإن الدعاوى ستركز على التسبب في أضرار بالأرواح والممتلكات، وتقديم لوائح اتهام جنائية، مشيرةً إلى أن السياسة المقترحة ستطبق على اليهود والعرب على حد سواء. وفق زعمها.

وأشارت إلى أن النيابة امتنعت من قبل عن رفع مثل هذه الدعاوى التي يُطلب فيها تعويض الضحايا وأصحاب الممتلكات.

وذكرت أن الشرطة الإسرائيلية أحالت مئات القضايا الجنائية في الآونة الأخيرة إلى النيابة بشأن تلك الأحداث، ومن أجل التحقق فيما إذا كان سيتم رفع دعاوى قضائية مدنية ضدهم، مشيرةً إلى أن مصلحة الضرائب وما تسمى “مؤسسة التأمين الوطني” نقلت بيانات للنيابة بشأن الأضرار التي يتعين على الحكومة الإسرائيلية تعويض المتضررين عن تلك الأحداث، والتي تقدر بمئات الملايين من الشواكل.

ووفقًا للصحيفة، فإن كبار المسؤولين في النيابة يرون أنه من الضروري تغيير الإجراءات المتبعة لتقديم مثل هذه الدعاوى كرادع ، مشيرةً إلى أنه يتوقع عقد جلسة استماع خلال الفترة المقبلة بشأن هذه التغييرات.

ولفتت إلى أن قد تشهد تلك الدعاوى اتهامات ليهود بـ “الإرهاب” باعتبار أن ما جرى خلال تلك الأحداث بأنها أفعال خطيرة وغير عادية.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *