Connect with us

فلسطين

باحث في جامعة القدس يفوز بالمرتبة الأولى في جائزة المسروجي ‏‏2021 ‏

طور مُركبات مقاومة لسرطان الدم

القدس- “القدس” دوت كوم- حصد الأستاذ المشارك في كلية الصيدلة في جامعة القدس د. يوسف نجاجرة المركز الأول في مسابقة جائزة ‏المسروجي في دورتها الثانية 2021، عن مشروعه البحثي “تصميم عقلاني لمثبطات ثنائية لإنزيمات ‏ABL/JAK‏2 كعلاج لسرطانات الدم”،‎ ‎الذي اكتشف إثره عدد من المركبات جرى تصميمها وتحضيرها في ‏مختبر أبحاث الأدوية المضادة للسرطان في الجامعة.‏

وجاء الإعلان عن الفائزين في حفل أقامه المجلس الأعلى للإبداع والتميز، بحضور رئيس مجلس إدارة ‏شركة القدس للمستحضرات الطبية د. محمد المسروجي، ورئيس المجلس الأعلى للإبداع والتميز م. عدنان ‏سمارة، والرئيس التنفيذي للمجلس م. زياد طعمة، ومديرة دائرة التحفيز والاستكشاف م. رزان نصر، ولجنة ‏تقييم المشاريع المتقدمة للجائزة.‏‎

وقال د. يوسف نجاجرة، إن جامعة القدس وفرت له وفريقه من طلبة الماجستير مختلف الإمكانيات ‏العلمية والبحثية اللازمة للعمل على المشروع، كما هيأت للطاقم الظروف المساندة والدعم ‏والتشجيع على المستويات كافة.‏

ونوّه د. نجاجرة، المتخصص بالأدوية المضادة للسرطان، إلى أن المشروع يهدف إلى اكتشاف ‏وتطوير مركبات مستحدثة تعمل بآلية مختلفة عن الأدوية القائمة، وتصلح لأن تصبح أدوية ‏مضادة لمرض “اللوكيميا” وسرطانات الدم الأخرى، إذا ما تم تطويرها والعمل عليها، إذ أنه ‏مختص بالجزء الكيميائي الطبي، أما الاختبارات البيولوجية فتمت في مختبرات متخصصة في ‏أوروبا.‏
وأوضح حول العمل على المشروع “هدف البحث لاختبار مركبات مرشحة وتطويرها كعلاجات لسرطانات ‏الدم، وامتد المشروع عبر سنوات من العمل الدؤوب، عملنا خلالها على تصميم مجموعات من المركبات، ‏وتحضيرها، وتنقيتها، وتشخيصها، ومن ثم فحص فاعليتها على خلايا دم سرطانية مختلفة، نتاج هذا الجهد ‏كان اكتشاف بعض المركبات التي استطاعت وقف تكاثر الخلايا السرطانية، خاصة التي حدثت فيها ‏طفرات أدت إلى تزايد مقاومتها للعلاج”.‏

وتابع “أحد هذه المركبات المكتشفة في مختبر أبحاث الأدوية المضادة للسرطان – جامعة القدس، أبدى قدرة ‏مباشرة على التغلب على “المقاومة”، وخصوصًا إذا ما تم إعطاؤه ممزوجًا مع أدوية مقرة من هيئة الغذاء ‏والدواء الأمريكية”، مشيرًا إلى أن المشروع فتح نافذة من الأمل لتطوير علاجات مستحدثة لسرطانات الدم، ‏وهذا يقتضي الاستمرار في العمل البحثي بهدف نقل هذا المشروع إلى مستويات متقدمة من التجارب.

وكان المجلس الأعلى للإبداع والتميز قد أعلن في نيسان 2021 عن فتح باب التقديم للمسابقة للباحثين في ‏المجالات الصحية بشكل عام، والطب والدواء بشكل خاص، وتم تقييم المشاريع المقدمة والبالغ عددها 28 ‏مشروعًا، تقدمت ثمانية مشاريع إلى المرحلة نصف النهائية، حيث عرض الباحثون مشاريعهم أمام اللجنة ‏لتتم التصفية لأفضل ثلاث بينهم. ‏

يشار إلى أن جائزة المسروجي تعقد للعام الثاني من خلال المجلس الأعلى للإبداع والتميز،‎ ‎وتهدف إلى دعم ‏الأفكار والمشاريع الإبداعية والبحوث العلمية التطبيقية في مجال الصناعات الدوائية.‏

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *