Connect with us

فلسطين

وزير إسرائيلي يتعهد بعدم البناء في بؤرة “افيتار” ووزيرة تقلل من أهمية تصريحاته

ترجمة خاصة بـ”القدس” دوت كوم- “تعهد” عيساوي فريج وزير التعاون الإقليمي الإسرائيلي، اليوم الإثنين، بأن لا تقيم الحكومة الحالية أي تجمع سكني أو معهد ديني للمستوطنين في بؤرة افيتار الاستيطانية على جبل صبيح في نابلس.

وقال فريج في تصريحات لإذاعة كان العبرية، إن حزبه “ميرتس” لن يوافق على أن تكون حكومة بينيت أكثر يمينية من حكومة نتنياهو.

وكان فريج يعلق على سؤال وجه له حول الاتفاق الذي وقع بين الحكومة الإسرائيلية والمستوطنين والذي تم بموجبه إخلاء البؤرة قبل أكثر من 3 أشهر مقابل إعادة مسح أراضيها والسماح بإقامة معهد ديني وبناء مبانٍ فيها للمستوطنين بعد تلك العملية، “والتي أعلن عن انتهاء جزء كبير منها وتم إعلان قرابة 60 دونمًا منها ‘أراضي دولة’..”، وفق ما ذكر الإعلام العبري دون الحديث عن ذلك رسميًا.

وردًا على ذلك، قالت وزيرة الداخلية الإسرائيلية إيليت شاكيد، في حديث للقناة العبرية السابعة، إن تصريحات فريج لا معنى لها تمامًا مثل ذهاب حزبه إلى لقاء أبو مازن.

وأكدت شاكيد وهي من اليمين المتطرف أن الحكومة ستعمل على بناء مدرسة دينية في تلك البؤرة كما وعدت، مشيرًا إلى أن هناك اتفاقية والحكومة ستستلزم بها بعد أن تم الانتهاء من إجراء المسح الميداني مؤخرًا.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *