Connect with us

اقتصاد

‎“‎سبيتاني‎”‎‏ تحصد على المركز الاول . .”ال جي الكترونيكس” تقيم الاولمبياد الـ 11 لمهارات خدمة ما بعد البيع

رام الله- “القدس” دوت كوم – اقامت شركة ال جي الكترونيكس الاسبوع الماضي المسابقة الدولية الـ 11 لأفضل فنيي ومهندسي الصيانة ‏على مستوى الشرق الأوسط وافريقيا ودولة تركيا، حيث شارك في المسابقة 83 متسابقا من 29 دولة و ‏‏30 من الوكلاء الحصريين لشركة ال جي‎ ‎في هذه الدول.‏


اشتملت المسابقة على العديد من المنتجات التي تشتهر بها شركة ال جي الكترونيكس، ومن اهمها أجهزة ‏الترفيه المنزلي والاجهزة الكهربائية، وقد شاركت سبيتاني في هذه المسابقة كونها وكيل شركة ال جي ‏الكترونيكس في فلسطين، حيث مثل سبيتاني المهندس الفني حسام حفظي كتانة الذي يعمل في قسم الصيانة ‏في سبيتاني منذ 22 عاما، حيث حصل بجدارة على درجة ‏Grand Master‏ وهي اعلى رتبة يستطيع ‏أي مهندس ان يحصل عليها في هذا المجال.‏


فمن خلال خبرته الطويلة في صيانة اجهزة التلفاز، بالاضافة الى اشتراكه في العديد من الدورات التدريبية ‏و العملية في مصانع ال جي الكترونيكس ومختبراتها، استطاع المهندس حسام من التفوق على جميع ‏المنافسين من مختلف مدن الشرق الاوسط ليحتل المركز الاول ضمن مسابقة مهنية و موضوعية استمرت ‏على مدار 3 أيام.‏


وبدورها، هنأت شركة ال جي الكترونيكس المهندس حسام كتانة على ادائه و تفوقه و هنأت شركة سبيتاني ‏على الفوز بهاذا اللقب الذي يعد الاعلى ضمن فئته.‏
كما أشاد السيد عمرمازن سبيتاني نائب المدير العام للشركة بمدى تميز المهندس حسام بإتقانه وحبه لعمله، ‏وهنأه على هذا التميز، كما أكد على أن الشركة حريصه دائماً على الإستثمار في الموارد البشرية من خلال ‏توفير دورات تدريبية خارجية ومحلية والذي يعد من اهم الاستثمارات بموظفينا و تقديم افضل الخدمات الى ‏زبائننا الكرام.‏
كما وشكر المهندس ماهر أنطون بروق مدير قسم الصيانة في الشركة، المهندس حسام على مثابرته ‏وحرصه الدائم على مواكبة التكنولوجيا، والعمل مع زملائه المهندسين والفنيين لتقديم الخدمة الأفضل لكافة ‏زبائن الشركة في جميع محافظات الوطن.‏
ومن المعلوم أن إدارة الشركة تولي خدمة ما بعد البيع إهتماما كبيرا منذ تاسيسها في عام 1961 اي ما يزيد ‏عن 60 عاما، حيث تعتبرها الشركة جزءاً هاماً من نجاحها خلال مسيرتها، مما اوصلها الى ان تكون ‏المركز رقم 1 في ثقة الجمهور. ‏

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *