Connect with us

عربي ودولي

عشرات القتلى في هجوم نفذه لصوص في شمال غرب نيجيريا وفق السلطات

ابوجا (نيجيريا)- (أ ف ب) -قُتل عشرات الأشخاص ليل الأحد على أيدي مجموعة مسلّحين ينتمون إلى جماعة إجرامية هاجمت سوقًا في شمال غرب نيجيريا، بحسب ما أعلنت السلطات المحلية الاثنين.
وقال المتحدث باسم حكومة سوكوتو محمّد بيلو “قتل العشرات من الناس ولا نزال نحصي الأرقام. لسنا متأكدين من العدد لكنه نحو ثلاثين”. ووصف بيلو مرتكبي الهجوم بأنهم “قطّاع طرق”.
وهاجم المسلّحون مساءً سوق قرية غورونيو.
وقال بيلو لوكالة فرانس برس عبر الهاتف “كان يوم تسوّق وكان هناك العديد من التجّار”، بدون أن يضيف تفاصيل.
وفي اتصال مع وكالة فرانس برس، لم تُعلن شرطة ولاية سوكوتو عن أي موقف بعد ظهر الاثنين.
ومنذ سنوات، تبث هذه المجموعات الإجرامية التي يسميها السكان “قطاع الطرق” الذعر في شمال غرب ووسط نيجيريا.
وفي الأشهر الأخيرة، تصاعدت حدة عنف هذه العصابات التي تنهب القرى وتسرق المواشي وتقوم بعمليات خطف من أجل الحصول على فديات.
وقُتل 19 شخصًا على الأقل منذ عشرة أيام في هجوم على سوق في قرية أخرى في ولاية سوكوتو في منطقة سابون بيرني قرب الحدود مع النيجر.
وقد يكون الهجوم انتقاميا إذ قتل 11 شخصا في سوق في قرية مجاورة على يد مجموعة اهلية شكّلت للدفاع عن النفس في مواجهة هذه الجماعات.
وغالبا ما تصل الأنباء عن وقوع هجمات في شمال غرب البلاد متأخرة نظرا لتعليق السلطات الاتصالات الشهر الماضي في زمفرا وأجزاء من ولايات كاتسينا وسوكوتو وكادونا.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *