Connect with us

رياضة

دوري أبطال إفريقيا: الأهلي يفرط بالفوز والزمالك يضع قدماً في دور المجموعات

القاهرة (أ ف ب) -فرط الأهلي المصري حامل اللقب بالفوز خارج الديار حين تلقى هدف التعادل 1-1 في ربع الساعة الأخير من مباراته والحرس الوطني بطل النيجر، فيما وضع غريمه المحلي الزمالك قدماً في دور المجموعات بالفوز على مضيفه توسكر الكيني 1-صفر السبت في ذهاب دور الـ32 من مسابقة دوري أبطال إفريقيا.
على ملعب الجنرال سيني كونتشي بالعاصمة نيامي، كانت الفرصة قائمة أمام الأهلي للعودة الى القاهرة وهو في وضع مريح جداً بعدما تقدم منذ الدقيقة 19 عن طريق التونسي على معلول من ركلة جزاء، إلا أنه تلقى هدف التعادل في ربع الساعة الأخير عبر دجبريلا أجوري (75).

وجاء الشوط الاول متوسطا من حيث الأداء الذي تأثر بسوء ارضية ملعب المباراة، وان كانت السيطرة والاستحواذ للحرس الوطني لكن دون خطورة تذكر على مرمى الاهلي الذي تراجع لاعبوه للدفاع من أجل امتصاص الحماس الزائد لأصحاب الارض.
واعتمد الضيف المصري على الكرات المرسلة خلف الدفاع المتقدم والتي شكلت خطورة على مرمى سايدو هانيسو، ومن احداها احتسب حكم المباراة ركلة جزاء للأهلي اثر تعرض المنفرد محمد شريف للعرقلة من قبل الحارس، فانبرى لها معلول وسددها على يمين هانيسو (19).

وكاد شريف يضيف هدفاً ثانياً للأهلي في الدقيقة 26 بعدما تلقى تمريرة ياسر ابراهيم خلف دفاع الحرس الوطني، لكنه سدد كرة ضعيفة سيطر عليها الحارس قبل أن يهدر طاهر محمد طاهر فرصة مؤكده بعدما تلقى تمريرة من شريف، لكنه فشل في السيطرة عليها ليتدخل هانيسو ويلتقط الكرة من امامه (53).
مع مرور الوقت، ضغط لاعبو الحرس الوطني للعودة بالنتيجة، مستغلين التراجع البدني والفني للضيوف الذين بدا واضحاً تأثرهم بغياب عدد كبير من لاعبيهم الاساسيين بسبب الاصابة وعدم قيد الصفقات الجديدة إفريقياً.
وفي الدقيقة 65، كاد البديل دورى يدرك التعادل لفريقه بعدما راوغ ياسر ابراهيم وسدد من داخل منطقة الجزاء، فارتدت الكرة من العارضة الى يد على لطفي الذي أنقذ مرماه من هدف محقق لأصحاب الارض في الدقيقة 69 بتصديه لانفراد اكوي اكوي.

وأخيراً، اسفر ضغط الحرس الوطني عن هدف التعادل في الدقيقة 75 عن طريق دجبريلا اجوري، مستغلاً فشل دفاع الاهلي في ابعاد الكرة العرضية، فسددها على يمين لطفي.
وخلافاً للأهلي، عاد الزمالك من ملعب “نيايو” في العاصمة نيروبي بأفضلية كبيرة نحو دور المجموعات، وذلك بفوزه على مضيفه توسكر الكيني 1-صفر.
وسجل الزمالك هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 47 عن طريق مهاجمه المغربي اشرف بن شرقي، ليحصل على أفضلية واضحة قبل لقاء الإياب الجمعة المقبل على ملعب القاهرة الدولي.
وجاءت المباراة متوسطة المستوى، وسط سيطرة متبادلة بين الفريقين مع أفضلية واضحة للزمالك، رغم وجود بعض الفرص الخطيرة من جانب توسكر المتواضع دفاعياً.

وبدأت المباراة بتهديد من الزمالك في الدقيقة الثالثة عبر تسديدة قوية من إمام عاشور علت العارضة.
وشهدت الدقيقة 12، تسديدة من التونسي سيف الدين الجزيري من مسافة بعيدة إلا أنها مرت بجوار القائم الأيمن، رد عليها أصحاب الأرض بتسديدة قوية من ركلة حرة مباشرة أنقذها الحارس محمد أبو جبل (16).
وقبل دقيقة واحدة من نهاية الشوط الأول، أهدر أشرف بن شرقي فرصة هدف بعد توغل من سيف الدين الجزيري وتمريرة عرضية أرضية، إلا أن المغربي قابلها بتسديدة سهلة في يد الحارس.

وأرسل بن شرقي عرضية متقنة إلى إمام عاشور قابلها الأخير بتسديدة قوية ارتدت من القائم (46).
وفي الدقيقة 47، توغل بن شرقي من الجهة اليسرى إلى داخل منطقة الجزاء واطلق تسديدة في أعلى المرمى، خدع بها حارس ودفاع توسكر.

وبعد تقدم الزمالك، تفنن لاعبو الأبيض في إهدار الفرص التي كان أخطرها في الدقيقة 66 بعد لعبة جماعية رائعة انتهت بتمريرة ذكية من يوسف ابراهيم” أوباما” إلى احمد سيد “زيزو” داخل منطقة الجزاء، لكن تسديدته القوية مرت بجوار القائم الأيمن.
وأضاع اوباما فرصة هدف مؤكد في الدقيقة 82 بعدما انفرد من منتصف الملعب لكنه سدد في جسد الحارس.
اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *