Connect with us

اقتصاد

أريحا: لقاء توعوي حول الطاقة المستدامة في الصناعة الفلسطينية

أريحا – مدينة أريحا الصناعية الزراعية- “القدس” دوت كوم – منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية “يونيدو” في فلسطين وبالشراكة مع وزارة الاقتصاد الوطني، وبالتعاون مع هيئة تشجيع الاستثمار والمناطق الصناعية، ينظمون لقاءات توعوية حول تطبيقات الطاقة المستدامة في الصناعة الفلسطينية في كل من المحافظات الشمالية والجنوبية، وتستهدف هذه اللقاءات المناطق الصناعية والصناعات المتواجدة فيها ضمن إطار برنامج مستدامة.

وتتركز اللقاءات حول إعلان الدعوة المفتوحة لتقديم الطلبات للاستفادة من تطبيقات حلول الطاقة المستدامة في الصناعة الفلسطينية والتي أطلقها معالي وزير الاقتصاد الوطني، ورئيس مجلس إدارة هيئة تشجيع الاستثمار والمدن الصناعية إلى جانب كل من اليونيدو والاتحاد الأوروبي مؤخراً. وقد صُمم برنامج المشاريع النموذجية هذه لعرض الفوائد التي توفرها حلول كفاءة الطاقة والطاقة المتجددة في تخفيض التكاليف وتحسين التموضع التنافسي للصناعات الفلسطينية. حيث سوف تُبرز المشاريع النموذجية نتائج تطبيق تدابير كفاءة الطاقة جنبًا إلى جنب مع مصادر الطاقة المتجددة لمجموعة مختارة من المنشآت الصناعية الموجودة في كل من الضفة الغربية بما فيها القدس وقطاع غزة، وفيما يشكل تطبيقاً عملياً لتوفير أمن الطاقة وتحسين فرص الوصول لمصادر الطاقة وخفض تكاليفها بشكل فعال. هذا وستساعد المشاريع المنوذجية في الترويج للطاقة النظيفة وستساهم في توسيع نطاقات تطبيقاتها للمساهمة كذلك في التخفيف من آثار تغير المناخ.

وبهدف تحقيق مشاركة أوسع والوصول إلى كافة المستفيدين المحتملين، نظمت “يونيدو” وهيئة تشجيع الاستثمار والمناطق الصناعية وبالشراكة مع وزارة الاقتصاد الوطني، اليوم في مدينة أريحا الصناعية الزراعية  لقاءً توعوياً خاصاً موجهاً للمنشآت الصناعية العاملة في محافظة أريحا بما فيها المتواجدة في مدينة أريحا الصناعية الزراعية. 

وتم تقديم كافة المعلومات للمشاركين لتحقيق فرص المشاركة والتمكن من الالتحاق كمستفيدين من البرنامج. وسوف تتمكن المنشآت المؤهلة والتي يتم اختيارها من الاستفادة من العديد من المزايا والخدمات المختلفة التي يقدمها برنامج مستدامة، وهذا يشتمل على تقريراً مفصلاً عن تدقيق الطاقة المنفذ للمنشأة، تحديد التدخلات المطلوبة المتعلقة بتحقيق الاستخدام الأمثل لمصادر الطاقة نحو تعظيم فرص كفاءة الطاقة، إضافةً الى توفير التصاميم المخصصة التي يتم تطويرها لتلائم احتياجات المشاريع النموذجية والمحددة للمنشأة الصناعية في التدخلات المطلوبة لتطبيق حلول ملائمة من تكنولوجيا الطاقة المستدامة. كما وسوف يستفيد المشاركين من المنشآت التي يتم اختيارها من سلسلة تدريبات تخصصية وبشهادات عالمية ينفذها خبراء اليونيدو في نظم إدارة الطاقة وتطبيقات الطاقة المستدامة والتحليل المالي.

شارك في الجلسة التوعوية الخاصة كل من عطوفة السيد هيثم الوحيدي، الرئيس التنفيذي لهيئة تشجيع الاستثمار والمناطق الصناعية، والسيد احمد الفرا رئيس مكتب برنامج اليونيدو في فلسطين، والسيد خضر دراغمة، مدير عام الصناعة والموارد الطبيعية ممثلاً عن وزارة الاقتصاد الوطني، اضافة الى العديد من رجال الأعمال واصحاب المنشآت الصناعية في محافظة أريحا والأغوار.

وقد قام السيد هيثم الوحيدي بافتتاح الجلسة مرحباً بالشركاء وبالمشاركين، وأكد على اهمية البرنامج قائلاً “نحن سعداء بإطلاق هذا اللقاءات في المناطق الصناعية الفلسطينية، حيث عقدنا لقاءً مشابهاً بالأمس في مدينة غزة الصناعية عبر الاتصال الافتراضي، وها نحن نقف أمامكم اليوم في مدينة أريحا الصناعية الزراعية”، مضيفا، “أن هذا المشروع بالشراكة مع اليونيدو ووزارة الاقتصاد الوطني، هو مشروع وطني بامتياز، لما فيه من الفوائد التي ستعود على الاقتصاد الوطني بشكل عام والقطاع الصناعي بشكل خاص”. وقد بين عطوفة السيد الوحيدي “ان هذا البرنامج سيشمل جميع محافظات الوطن والهدف منه هو افادة المنشآت الصناعية وتحسين تنافسيتها بشكل مباشر.” هذا وسيكون للهيئة دور فاعل في متابعة الطلبات بالشراكة مع اليونيدو ووزارة الاقتصاد الوطني، وفي نهاية حديثه شجع الوحيدي المنشآت الصناعية للاستفادة من هذه الفرصة لما فيها من منفعة كبيرة ستعود عليهم. هذا وقد شكر الوحيدي اليونيدو على الجهود المبذولة في البرنامج بشكل خاص ونحو تحقيق تنمية صناعية شاملة ومستدامة بشكل عام في دولة فلسطين.

هذا وقال السيد احمد الفرا “أن الشراكة الاسترايجية مع كل من وزارة الاقتصاد الوطني، وهيئة تشجيع الاستثمار والمناطق الصناعية، سوف تساهم في تحقيق إضافات نوعية للخدمات المقدمة للقاطنين في المدن والمناطق الصناعية، كمناطق تطويرية، وستساهم في دعم فرص الاستثمار في المشاريع والمنشآت الصناعية من خلال تحسين البيئة القانونية والإجرائية ذات العلاقة والدفع نحو تخفيض تكاليف الانتاج المتعلقة بالطاقة، وزيادة انتاجيتها لتصبح قادرة على المنافسة وصولا للاسواق العالمية”. وقد أضاف السيد الفرا “نحن سعيدون بهذه الشراكة ونتطلع الى المزيد من التعاون لما فيه من مصلحة ستعود على الاقتصاد الفلسطيني الكلي وبشكل خاص على القطاع الصناعي المتميز”.

هذا وسوف تقوم لجان فنية متخصصة مشكلة من فريق خبراء اليونيدو وبرنامج مستدامة بمراجعة الطلبات المقدمة، حيث من المتوقع ان يتم اختيار ما لا يقل عن 25 منشأة صناعية لتطبيق المشاريع النموذجية من مجموعة من المنشآت التي سوف تستفيد من تنفيذ ما لا يقل عن 30 تدقيقًا للطاقة في المنشآت المختارة لهذا العام 2021، حيث يستهدف برنامج مستدامة تنفيذ ما مجموعه 75 مشروعًا نموذجياً و100 عملية تدقيق للطاقة في الصناعات الفلسطينية خلال فترة البرنامج.

وقد تم تصميم تدخلات برنامج مستدامة استهدافً لقطاعات صناعية محددة كمستفيدين ذات أولوية، مثل قطاع الأغذية والتصنيع الزراعي وقطاع الأثاث وقطاع الصناعات المعدنية في الضفة الغربية بما فيها القدس، وقطاع المواد الغذائية والتصنيع الزراعي وصناعة الملابس والنسيج، وصناعة مواد التشييد والبناء في قطاع غزة. هذا ويشجع البرنامج كافة القطاعات الصناعية الأخرى كصناعة الحجر والرخام، وصناعة البلاستيك وغيرها على التقديم والمشاركة في البرنامج للاستفادة من خدماته وفرص المشاركة فيه.

هذا وسيعمل برنامج مستدامة على مساعدة المنشآت المستفيدة التي يتم اختيارها للوصول لفرص تمويلية للمشاريع النموذجية في تنفيذ حلول الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة، من خلال مؤسسات الإقراض الشريكة و/أو من خلال فرص وأدوات تمويلية خاصة وعن طريق المانحين. كما سيقدم فريق مستدامة الدعم لاصدار دراسات فنية وجدوى اقتصادية لتسهيل عملية الوصول للتمويلات اللازمة للمشاريع النموذجية بأدوات تمويل ميسورة التكلفة من خلال تطوير مقترحات التمويل للتقدم بطلب للحصول على القروض. وقد تم تحديد الموعد النهائي لتقديم الطلابات في 2 تشرين ثاني 2021.

برنامج مستدامة يستمر لمدة أربع سنوات من تصميم وتنفيذ اليونيدو في فلسطين ويستهدف تعزيز القدرة التنافسية في القطاع الصناعي الفلسطيني من خلال الترويج لحلول الطاقة المستدامة وتطبيقاتها. يعمل برنامج مستدامة من خلال تمويل مقدم من الاتحاد الأوروبي وبالشراكة مع وزارة الاقتصاد الوطني وبالتعاون مع سلطة الطاقة والموارد الطبيعية الفلسطينية.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *