Connect with us

فلسطين

الاحتلال يخطر بلدية يعبد بإزالة شارع خلال 96 ساعة

جنين– “القدس” دوت كوم– علي سمودي– أخطرت سلطات الاحتلال اليوم الأربعاء، بلدية يعبد، بتجريف وإزالة شارع حيوي شرق البلدة.

وأفاد رئيس بلدية يعبد سامر أبو بكر لـ”لقدس” بأن سلطات الاحتلال وضمن سياسة الحصار أخطرت البلدية صباح اليوم بجرف وتدمير الشارع الرابط بين يعبد وضاحية أم ريحة، وذلك خلال 96 ساعة.

وذكر أبو بكر أن البلدية نفذت مشروع شق وتعبيد هذا الشارع الحيوي والهام قبل نحو شهرين، وهو يخدم طلبة المدارس والجامعات ويسهل وصول المزارعين لأراضيهم، لا سيما مع حلول موسم الزيتون. كما يسهل وصول العمال إلى الداخل الفلسطيني.

وأوضح أن الاحتلال يعمل بشكل مستمر لإعاقة التنمية في منطقة يعبد، وهي الوحيدة بمحافظة جنين المحاصرة بالمستوطنات ومعسكرات الجيش.

وأشار أبو بكر ألى أن الاحتلال فرض حصارا مشددا على بلدة يعبد، ويواصل تقييد حركة المواطنين وفرض إجراءات تعسفية، لافتًا إلى أن
البلدية لم تدفع حتى اليوم، تكلفة الشارع الذي يسعى الاحتلال لهدمه.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *