Connect with us

رياضة

اتحاد الرغبي يؤكد إيجابية مشاركته في بطولة غرب آسيا


القدس – أكد ربيع المصري، رئيس اتحاد الرغبي، أن المنتخب الوطني للعبة الذي اختتم مشاركته في بطولة غرب آسيا بقطر، دون أن يحالفه الحظ بتحقيق أي انتصار، تعرض للعديد من الظروف التي أثرت على أدائه في البطولة رغم الإيجابيات العديدة التي كسبها الاتحاد من هذه المشاركة.
وكشف المصري، أنه قبل يوم واحد من البطولة، صدر قرار من مدير المباريات في الاتحاد الآسيوي للرغبي، بحرمان ثلاثة لاعبين أساسيين في المنتخب من المشاركة، مشيراً إلى أنه تم تسجيلهم قبل ثلاثة أشهر ضمن الكشف المرسل للجهة المنظمة، وهم لاعبون فلسطينيون يحملون جوازات سفر عربية.


وقال إن “الاتحاد بظروفه المادية الصعبة، أتم كافة إجراءات السفر للاعبين الذين حرموا من المشاركة وأثر غياب ثلاثة لاعبين أساسيين من أصل سبعة على الأداء العام للمنتخب”.
وأضاف أن “النتائج الكبيرة للهزائم لا تعكس حالة التطور الذي تشهده اللعبة فلسطينياً، فخمسين نقطة لا تعني أنها أهدافاً مثل رياضات أخرى، فكل وصول لأرض الخصم يتم احتسابه على أنه 7 نقاط، مشيراً إلى هزيمة منتخبات متطورة في البطولة بنتائج أكبر من التي خسرها المنتخب الوطني”.


ولفت إلى الظروف الصعبة التي يعانيها الاتحاد في المشاركات الخارجية، حيث أن اللاعبين ليسوا جميعهم متواجدون داخل الوطن، فهناك من هو متواجد في الشتات، وعملية تجميع اللاعبين في مكان واحد صعبة أمام الاتحاد، لذلك جرى الاستعداد للبطولة بتنظيم معسكرات متفرقة للاعبين الذين لم يتمرنوا سوياً سوى قبل يوم واحد من انطلاقة المنافسات.
وأوضح أن الهدف من هذه المشاركة كان من أجل تثبيت عضوية فلسطين داخل الاتحاد القاري ولاكتساب الخبرة من أجل المنافسة في السنوات المقبلة.
وأشار المصري إلى أنه عقد العديد من الاجتماعات المثمرة مع رؤساء الاتحادات المشاركة في البطولة، الذين أشادوا بإصرار المنتخب الفلسطيني على المشاركة رغم الصعوبات، وتم الاتفاق مع البعض منهم على دعم اللعبة في فلسطين.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *