Connect with us

فلسطين

يفتتح مركزا له اليوم.. فريدمان: العالم في عهد ترامب كان أكثر أمانًا ودعم إسرائيل بقوة

ترجمة خاصة بـ”القدس” دوت كوم- قال ديفيد فريدمان السفير الأميركي السابق لدى إسرائيل، اليوم الإثنين، إن العالم كان أكثر “أمانًا” خلال حكم دونالد ترامب للولايات المتحدة الأميركية.

وأشار فريدمان في مقابلة مع إذاعة الجيش الإسرائيلي، إلى أن إسرائيل ضلت محمية في عهد ترامب الذي دعمها بقوة وكان مستعداً لدعمها حتى النهاية، ولم يسمح بالحد من قدرتها في الدفاع عن نفسها.

وسيفتتح فريدمان مساء اليوم في القدس المحتلة مركز “فريدمان للسلام”، والذي يهدف لمتابعة تنفيذ اتفاقيات أبراهام التطبيعية مع دول عربية.

وقال فريدمان “الاتفاقيات غيرت الواقع في الشرق الأوسط وهي مهمة جدًا بالنسبة لي، وهذا أحد أهدافي الرئيسية من خلال المركز الجديد وهو الاستمرار في الترويج لها”.

وتطرق للملف النووي الإيراني، قائلًا “إيران بلد خطير للغاية، يجب أن تكون إسرائيل قلقة للغاية الآن، إدارة ترامب كانت ترى أن الطريقة الوحيدة هي فرض عقوبات أكثر صرامة على إيران وإدارة بايدن تريد توقيع اتفاق نووي معها.. نأمل أن نتمكن من التوصل إلى اتفاق يحمي اسرائيل”.

وأضاف، “الولايات المتحدة ليست قوية كما ينبغي أن تكون في الوقت الحالي، لدينا جيش وقيم قوية، لكن يمكننا بالتأكيد أن نكون أكثر قوة.. عندما تتصرف أميركا بدافع الضعف فإنها تعرض العالم للخطر”.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *