Connect with us

اقتصاد

“قطر للبترول” تغير اسمها لـ “قطر للطاقة”

الدوحة – (د ب أ)- أعلن المهندس سعد بن شريده الكعبي، وزير الدولة لشؤون الطاقة، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة “قطر للبترول” تغيير اسم الشركة إلى “قطر للطاقة”.


وفي مؤتمر صحفي اليوم، قال الكعبي إن قطر لا تعتزم العودة إلى عضوية منظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك)، وأرجع هذا إلى أن محاولة التأثير على أسعار النفط العالمية لا تتناسب مع استراتيجية بلاده.


وكانت قطر انسحبت من المنظمة أواخر عام 2018 ، وقالت إن الانسحاب مسألة استراتيجية، حيث حولت البلاد تركيزها إلى الغاز الطبيعي كمصدر رئيسي لها.


أعرب الكعبي، وفقا لما نقلته وكالة “بلومبرج” للأنباء، عن أنه غير سعيد بأسعار الغاز المرتفعة، وقال إن الولايات المتحدة ستبدأ قريبا في استشعار الضغط القادم من أوروبا وآسيا.


وتأتي تصريحات الكعبي اليوم وسط أزمة في أسواق الغاز، مع ارتفاع الأسعار إلى مستويات “غير صحية” في ظل عدم مواكبة الإمدادات للطلب المرتفع. كما أن المخزونات في أوروبا عند أدنى مستوى لمثل هذا الموسم منذ أكثر من عقد.

وقال الكعبي إن بلاده وصلت للحد الأقصى فيما يتعلق بإمدادات الغاز الطبيعي المسال. وأوضح أن البلاد تنتج 77 مليون طن سنويا.
وتعد تكلفة الإنتاج في قطر الأقل في العالم بفضل وفرة الغاز سهل الاستخراج، والموجود معظمه في حقل الشمال العملاق الذي يمتد إلى إيران.
وجدد الكعبي اليوم التأكيد على الجدول الزمني للتوسع المخطط له في إنتاج حقل الشمال، على الرغم من الدعوات لزيادة مبكرة للإنتاج. وتهدف الدولة إلى زيادة الإنتاج بنحو 50% بحلول عام 2027.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *