Connect with us

اقتصاد

مبيعات السيارات في بريطانيا تسجل تراجعا قياسيا خلال الشهر الماضي

لندن- (د ب أ)- سجلت مبيعات السيارات الجديدة في بريطانيا أسوأ مستوى لها خلال أيلول/سبتمبر الماضي مقارنة بالشهر نفسه من أي عام منذ 1998، في ظل استمرار تعثر الإنتاج نتيجة النقص في إمدادات الرقائق الإلكترونية المستخدمة في صناعة السيارات.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن البيانات الأولية الصادرة عن جمعية مصنعي وتجار السيارات البريطانية القول، إن شركات صناعة السيارات باعت في بريطانيا خلال الشهر الماضي نحو 214 آلف سيارة بانخفاض نسبته 35% عن الشهر نفسه من العام الماضي، والذي كان قد شهد بداية تخفيف القيود المفروضة لاحتواء فيروس كورونا المستجد.

في الوقت نفسه سجلت مبيعات السيارات الكهربائية خلال أيلول/سبتمبر الماضي أفضل مستوى لها على الإطلاق، وهو ما يشير إلى تباين أداء سوق السيارات في بريطانيا التي تتجه نحو حظر بيع السيارات الجديدة التي تعمل بالوقود التقليدي اعتبارا من 2030.

كما تراجعت مبيعات السيارات في أغلب دول أوروبا من تركيا إلى إيطاليا خلال الشهر الماضي نتيجة أزمة نقص إمدادات الرقائق.

وكانت فولكس فاجن الألمانية، أكبر منتج سيارات في أوروبا، ذكرت أمس أن الطلبيات المتراكمة لديها بلغت نحو 130 ألف سيارة من طراز جولف وأكثر من 110 آلاف سيارة من طراز تيجوان، في ظل اضطراب الإنتاج بسبب أزمة الرقائق.

ومن المنتظر صدور البيانات النهائية لمبيعات السيارات في بريطانيا خلال الشهر الماضي في وقت لاحق من اليوم.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *