Connect with us

عربي ودولي

زعيم شيعي عراقي: رفع دعوى قضائية ضد أمريكا وإسرائيل في محكمة العدل الدولية

بغداد – (د ب أ) – دعا  زعيم كيان عراقي شيعي إلى أن تكون “المقاومة” العراقية  طرفا أصيلا في أية مفاوضات مع أية قوات أجنبية تحتل أرض العراق، كاشفا عن  رفع دعوى قضائية في محكمة العدل الدولية ضد أمريكا وإسرائيل .
وقال حسين مؤنس زعيم  حركة حقوق المتنافسة في الانتخابات البرلمانية المقبلة ، للصحفيين في بغداد:”لابد  أن  تكون قوى المقاومة طرف أساسي في الإشراف على تنفيذ المفاوضات بشأن القوات الأجنبية بما في ذلك تفكيك الجوانب المحتلة في قاعدتي عين الأسد في محافظة الأنبار وحرير في أربيل وطرد القوات التركية وإخلاء قواعدها كونه يعزز ضبط السلاح في البلاد”.
وأكد أن حركة حقوق” لاتملك أي  فصيل أو جناح عسكري ولاتؤمن باستخدام السلاح وإنما تؤمن أن التغيير يتم تحت مظلة الدستور”.
وقال إن “جولات المفاوضات الثلاث الماضية بين العراق والولايات المتحدة الأمريكيَّة بشأن مستقبل القوات الأمريكية في العراق ليست بمستوى الطموح، ولابد أن يكون لطرف المقاومة دور في المفاوضات”.
وأضاف :”لامانع من إقامة علاقات مع الولايات المتحدة الأمريكية لكن يجب أن يتم ذلك وفق مبدأ احترام السيادة العراقية والعلاقات الخارجية وفق سياسة التعامل بالمثل”.
وأكد مؤنس أن “كل جرائم الاحتلال في العراق بعد العام 2003 وحتى اليوم والتي تجاوز ضحاياها ربع مليون عراقي لاتسقط بالتقادم وسيتم فتح ملفاتها والمطالبة بالتعويضات عنها محليا وإقليميا وعالميا”.
وذكر أن “حركة حقوق ستعمل على رفع دعوى قضائية في محكمة العدل الدولية ضد الولايات المتحدة الأمريكية والكيان الإسرائيلي بناء على جرائمهما بحق العراق وعلى رأس ذلك جريمة مطار بغداد التي راح ضحيتها القادة الأبرار” ،  في إشارة إلى مقتل أبو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي وقاسم سليماني قائد فيلق القدس الإيراني بضربة جوية أمريكية.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *