Connect with us

عربي ودولي

بلينكن يبحث فى باريس أزمة الغواصات

واشنطن- (د ب أ) – على خلفية أزمة الغواصات بين فرنسا والولايات المتحدة يتوجه وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إلى باريس لإجراء محادثات مع الطرف الفرنسي.
وقالت وزارة الخارجية الأمريكية إن بلينكن سيلتقي بكبار السياسيين هناك خلال زيارته من الاثنين إلى الأربعاء.
واعترفت كبيرة الدبلوماسيين الأمريكيين للشؤون الأوروبية كارين دونفريد في مكالمة هاتفية عبر الإنترنت مع الصحفيين اليوم الجمعة بأن إجراء “مشاورات أكثر انفتاحا بين الحلفاء” سيفيد بصورة أكبر.
وأعربت دونفريد عن تعاطفها مع الموقف الفرنسي القائل بأن إعادة الثقة لا تتطلب الأقوال فحسب، بل لابد من الأفعال.
أبرمت الولايات المتحدة في منتصف الشهر الماضي اتفاقا أمنيا مع أستراليا وبريطانيا في منطقة المحيطين الهندي والهادي دون استشارة حلفائها، ما أدى إلى أزمة دبلوماسية عميقة مع فرنسا.
وتسبب اتفاق/أوكوس/ فى قيام استراليا بإلغاء صفقة غواصات بمليارات الدولارات مع فرنسا، وأثار ردود فعل غاضبة في باريس.
وقالت دونفريد إن بلينكن سوف يؤكد على علاقات الشراكة مع فرنسا خلال زيارته.
وأضافت دونفريد قائلة إنه لم يتقرر بعد إن كان بلينكن سيلتقي الرئيس إيمانويل ماكرون أم لا.
كانت الخارجية الأمريكية أعلنت أن محادثات بلينكن مع نظيره جان إيف لودريان وسياسيين آخرين ستركز على عدة أمور، منها العلاقات عبر الأطلسي، والأمن في منطقة المحيطين الهندي والهادي، وأزمة المناخ، ووباء فيروس كورونا.
كما سيرأس بلينكن المجلس الوزاري لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية  في باريس.
وسيبدأ الوزير الأمريكي زيارة إلى المكسيك يوم الخميس المقبل.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *