Connect with us

منوعات

فنانة فرنسية تقدم “تجربة تفاعلية” عبر “فورتنايت”

باريس – (أ ف ب) -أعلنت شركة “وورنر” للإنتاج الموسيقي الثلاثاء أن المغنية آية ناكامورا ستصبح “أول فنانة فرنسية ستقدم تجربة تفاعلية” عبر لعبة الفيديو “فورتنايت”، لتنضم إلى قائمة مشاهير عالميين خاضوا هذا الغمار في الأشهر الأخيرة.


وأوضحت “وورنر” أن ناكامورا، وهي الفنانة الفرنسية الأولى عالميا لناحية عدد الاستماعات عبر خدمات البث التدفقي، “اختيرت من شركة إبيك غايمز (المطورة للعبة الفيديو) للظهور ضمن لعبة فورتنايت في إطار إطلاق السلسلة الحدث ساوندوايف سيريز مع خمسة فنانين دوليين”.


وقال رئيس “وورنر ميوزيك فرنسا” في تصريحات أوردها البيان إلى أن تاريخ الحدث والمعلومات المرتبطة به سيُعلن عنها لاحقا، مضيفة “لعب الفيديو جزء من محاور عدة للتنويع والتطوير تعمل عليها وورنر ميوزيك فرنسا بصورة فاعلة لتوفير مواكبة أكثر إبداعا لفنانيها”
وفي آب/أغسطس الفائت، أطلت المغنية الأميركية أريانا غراندي على “فورتنايت” طوال إحدى فترات نهاية الأسبوع من خلال صورة رمزية (أفاتار) تظهرها وهي تؤدي بعض أغانيها. وتمكن اللاعبون من اختبار مغامرة افتراضية مع نجمة موسيقى البوب والـ”ار ان بي” التي ظهرت على شكل شخصية نصف بشرية ونصف خيالية ترتدي زياً قصيراً.
وكانت “إبيك غايمز” أطلقت تجارب مماثلة، من خلال إدخال شخصيات افتراضية تمثل نجم الراب الأميركي ترافيس سكوت في نيسان/أبريل 2020، أو نجم كرة القدم البرازيلي نيمار في وقت سابق من هذا العام.
وتهدف هذه الاستراتيجية إلى جعل “فورتنايت” التي تضم حوالى 350 مليون مستخدم حول العالم، منصة ترفيهية من دون الاكتفاء بكونها مجرد لعبة فيديو لإطلاق النار والبقاء.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *