Connect with us

فلسطين

غرفة تجارة نابلس تبحث سُبل التعاون مع السفير الهندي

نابلس- “القدس” دوت كوم- غسان الكتوت- استقبل رئيس غرفة تجارة وصناعة نابلس عمر هاشم امس السفير الهندي مُوكول آريا والوفد المرافق له، وبحث معه سبل التعاون الاقتصادي الثنائي.
وحضر اللقاء اعضاء مجلس الادارة عثمان مصلح واياد الكردي ومجدي البزرة وياسين دويكات ومعتز المصري.
وقدم هاشم نبذة عن الغرفة، واعمالها، وخدماتها، وتأثير جائحة كورونا على القطاع الخاص الفلسطيني.
واشاد بالعلاقات الأخوية والصداقة التي تربط الشعب الفلسطيني بالهند، منوها الى ان الغرفة تقيم تعاونا واتصالات مع كافة الممثليات لدى السلطة الوطنية الفلسطينية بهدف خدمة أهداف الهيئة العامة لديها، ولفتح آفاق تعاون جديدة معها.
واكد على الرغبة في تطوير العلاقات والتعاون الثنائي، بما يخدم الهيئة العامة للغرفة المتمثلة برجال الاعمال والتجار في محافظة نابلس، مشيرا الى ان عدد من رجال الاعمال لهم علاقات تجارية دائمة مع الهند.
واشاد بالبرنامج التدريبي ITEC الذي تقدمه الهند، علما ان عدد من اعضاء الغرفة قد استفادوا منه من خلال الدورات التدريبية فيه، والتي تأتي لدعم ومساعدة الاقتصاد الفلسطيني على التطور وإعطائه الفرصة للمشاركة في الخبرة والتعلم.
وقدم هاشم الشكر للهند على الدعم المالي للشعب الفلسطيني في كل المجالات المحلية، والمحافل الدولية ومنها السياسية على وجه الخصوص، وعلى جميع المستويات، واعرب عن تمنياته بأن تتخطى الهند الموجات الخطيرة من جائحة الكورونا التي تمر بها حاليا، وان يتخطى العالم بأجمعه هذه الجائحة.
واشار الى ان التعاون القائم بين الغرفة والسفارة منذ سنوات من خلال تبادل المعلومات والدعوات والبيانات ذات البعد الاقتصادي.
وشدد على اهمية المطالبة بالعمل على دعم منظومة التدريب المهني والتقني في فلسطين، نظرا للحاجة الملّحة لذلك وخاصة دعم المراكز والمدارس والكليات والجامعات والبرامج المهنية، واوضح اهمية العمل على ايجاد اسواق للصادرات من نابلس في الأسواق الهندية.
من جهته، نوه مجدي البزرة الى تطور صناعة الذهب في الهند، وضرورة العمل على هذا الصعيد من خلال شراء الذهب والمعدات الهندية لتصنيع الذهب في فلسطين من خلال زيارة وفد اقتصادي من فلسطين الى الهند.
وقدّم مدير عام الغرفة عصام ابو زيد شرحا عن اهداف الغرفة، وآليات العمل فيها لخدمة اعضائها، اضافة الى عرض مقتضب عن البرامج والدورات التدريبية والمشاريع التشغيلية التي تعمل عليها الغرفة في الوقت الحالي مع شركائها.
من جهته، شدد السفير الهندي على اهمية زيارته الى نابلس لبحث محاور التعاون الثنائي المتبادل، واهمية عمل برامج تدريبية بدعم هندي من خلال برنامج ITEC موجهة للعاملين في القطاع الخاص، وضرورة تسهيل السُبل لتعزيز الاقتصاد الفلسطيني، وتبادل الخبرات والشراكات الاقتصادية بين فلسطين والهند، إضافة إلى تعزيز التبادل التجاري بين الطرفين، وزيادة المشاركة الفلسطينية في المعارض والفعاليات الاقتصادية الهندية في مختلف القطاعات.
واتفق الجانبان في ختام الاجتماع على اهمية ابقاء قنوات الاتصال قائمة بين الغرفة وممثلية الهند في فلسطين لزيادة وتوثيق التعاون المشترك.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *