Connect with us

عربي ودولي

روسيا تهدد بحجب يوتيوب بعد حذف قناتين للنسخة الألمانية من “آر تي”

موسكو- (د ب أ)- هددت موسكو اليوم الأربعاء بحجب موقع يوتيوب، بعدما حذف قناتين تابعتين للخدمة الناطقة بالألمانية بشبكة “آر تي” الحكومية الروسية.
وأعلنت الهيئة الفيدرالية للإشراف على الاتصالات والإعلام “روسكومنادزور”، وفقا لوكالة أنباء “إنترفاكس”، أنه يمكن حظر موقع يوتيوب جزئيا أو كليا.
وأضافت أن روسكومنادزور كتبت لشركة جوجل، المالكة لموقع يوتيوب، للمطالبة برفع جميع القيود “في أقرب وقت ممكن”. وقالت إنه في حال لم تقم جوجل بالتحرك، فإن الشركة الأمريكية ستتلقى تحذيرا رسميا.
وقالت روسكومنادزور إن جوجل انتهكت “المبادئ الأساسية للتوزيع المجاني للمعلومات والوصول إليها دون عوائق”.
وحذف يوتيوب أمس قناتين ألمانيتين لآر تي، وقال إنهما ينتهكان سياسة الموقع.
وأوضح موقع يوتيوب أن سبب الحظر هو أنه تم لفت نظر آر تي الألمانية مؤخرا إلى أن القناة الرسمية انتهكت سياسة المعلومات المضللة فيما يتعلق بجائحة فيروس كورونا. وبعد ذلك، لم يعد مسموحا لها بتحميل مقاطع الفيديو على قناتها على يوتيوب لمدة معينة.
ووفقا لموقع يوتيوب، تم استخدام القناة الثانية بعد ذلك. وتحدث موقع يوتيوب عن محاولة للتحايل على القانون، لهذا السبب تم حظرها مساء الثلاثاء.
ووصفت وزارة الخارجية الروسية ذلك بأنه “هجوم معلوماتي غير مسبوق ارتكب بموافقة واضحة من الجانب الألماني، إن لم يكن بناء على طلب منه”. ولم تقدم الوزارة أي دليل على ذلك.
وهددت الوزارة باتخاذ إجراءات مضادة ضد الصحفيين الألمان في روسيا دون إعطاء تفاصيل محددة. وقالت الوزارة في بيان إن مثل هذه الخطوات ليست مناسبة فحسب، وإنما ضرورية أيضا.
وتنوي “آر تي”، التي كانت تسمى سابقا “روسيا اليوم”، توسيع نشاطها في ألمانيا. ويجرى التخطيط لبرنامج تلفزيوني باللغة الألمانية، من المتوقع إطلاقه في كانون أول/ديسمبر. إلا أنه لم يحصل بعد على ترخيص للبث.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *