Connect with us

فلسطين

“اللجنة الاهلية” بنابلس تعقد ورشة حول “المراهقة بين الحاضر والماضي”

نابلس- “القدس” دوت كوم- غسان الكتوت- الرواد للصحافة والإعلام- عقدت جمعية اللجنة الاهلية لمحافظة نابلس امس ورشة عمل للسيدات المشاركات بانشطة الجمعية بعنوان “المراهقة بين الحاضر والماضي” وذلك بالتعاون مع المنتدى التنويري الثقافي الفلسطيني من خلال الاخصائية الاجتماعية جوليا عواد.
وتم في بداية الورشة التعريف عن الذات بين افراد المجموعة النسائية المشاركة في الورشة، ثم تقسيم المشاركات الى مجموعات، وقدمت كل مشاركة تجربتها ورأيها من منطلق تجاربها الشخصية التي عايشتها في مرحلة المراهقة.
واستكمل النقاش بين المجموعات حول العمر الزمني لمرحلة المراهقة والتغيرات الجسدية والنفسية التي يتعرض لها المراهق في هذه الفترة والتأثير الذي تخلفه هذه الفترة على بناء الشخصية مستقبلا، سواء كان سلبا او ايجابا.
وناقشت المشاركات دور الوالدين في حماية ابنائهم في هذه الفترة المهمة من حياتهم وذلك من خلال احتوائهم ومتابعة تصرفاتهم والتعرف على اصدقائهم لما للاصدقاء من دور مهم في بناء الشخصية واهمية غمر الابناء بالحب والحنان الذي يقود الى شعورهم بالامن والاطمئنان وهذا ما سيشكل مستقبلا شخصية سوية قادرة على التفكير السليم والاداء البناء وتربية الاجيال القادمة بطريقة صحيحة.
وتم تبادل الخبرات بين المشاركات بطريقة فاعلة وبناءة وقامت الاخصائية عواد بتوزيع بطاقات اسئلة للمشاركات تذكر كل واحدة فيها تجربتها في سن المراهقة وتأثير هذه الفترة على بناء شخصيتها والمقارنة ما بين المراهقة في الماضي والحاضر، ونوعية المشاكل التي يواجهها المراهقون اليوم في ظل الانفتاح على العالم الخارجي في ظل وجود التكنولوجيا الحديثة ووسائل التواصل الاجتماعي.
وقدمت الجمعية توصياتها الى أصحاب الاختصاص، خاصة المسؤولون التربويون، بضرورة زيادة الاهتمام بهذه الفئة ومتابعتهم ورفع معنوياتهم وزيادة ثقتهم بالاسرة والمدرسة وحماية انفسهم من الضرر الاجتماعي المتنامي بسبب وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع المشبوهة.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *