Connect with us

منوعات

محامي الدفاع عن بريتني سبيرز يعاتب والدها بعد تقارير جديدة بشأن سيطرته عليها

لوس أنجلوس – انتقد محامي الدفاع عن المغنية الامريكية، بريتني سبيرز، والدها جيمي سبيرز، بعد أن وردت تقارير جديدة بشأن مراقبته لها بصورة تتسم بالتدخل وربما تكون غير قانونية أيضا، بحسب ما ذكرته صحيفة “لوس أنجلوس تايمز”.
وجاء أنتقاد محامي نجمة البوب، ماثيو روزنجارت، في دعوى قدمها أمام المحكمة العليا بمقاطعة لوس أنجلوس أمس الاثنين (بالتوقيت المحلي)، بعد صدور الفيلم الوثائقي “السيطرة على بريتني سبيرز” مؤخرا، ونشر صحيفة “نيويورك تايمز” لتقرير بالاتساق مع الفيلم.
وكتب روزنجارت في ملحق ثالث لعريضة تطالب برفع جيمي سبيرز من كونه الوصي على ممتلكات ابنته: “لم يكن السيد سبيرز، بالطبع ، صالحا أبدا لتولي المهمة، لكل تلك الأسباب المقنعة الكثيرة التي وردت بالفعل في السجل، بداية من افتقاره إلى الفطنة المالية، وصولا إلى إفلاسه، وإدمانه الكحوليات، والصدمة التي كان يسببها لابنته منذ الطفولة، حتى صدور أمر تقييد العنف المنزلي ضده مؤخرا”.
وأفادت صحيفة “نيويورك تايمز” بأن “السيد سبيرز انخرط في وقائع انتهاكات مروعة وغير معقولة، لخصوصية ابنته البالغة”.
ولم ترد فيفيان تورين، محامية جيمي سبيرز، على الفور، على طلب من جانب “لوس أنجلوس تايمز” للتعليق على الامر.
وكان جيمي سبيرز قال في 12 من آب/أغسطس الماضي إنه يعتزم التنحي عن دوره كوصي على الشؤون المالية لابنته، على الرغم من ادعائه بأنه ليس هناك سبب قانوني للاستغناء عنه، إلا أنه لم يقدم جدولا زمنيا.
ومن المقرر أن تعقد المحكمة جلستها المقبلة المتعلقة بشؤون الوصاية، غدا الأربعاء، في لوس أنجلوس.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *