Connect with us

فلسطين

هآرتس: مساعٍ لمساعدة مستوطن لإبقائه في شقة سكنية داخل بناية فلسطينية بالخليل

ترجمة خاصة بـ “القدس” دوت كوم – ذكرت صحيفة هآرتس العبرية، اليوم الاثنين، أن هناك محاولات محمومة من قبل جهات يمينية داخل إدارة الصندوق القومي اليهودي، بما فيهم رئيس المنظمة أفراهام دوفديفاني، للسماح لهم بإيداع 180 ألف شيكل لضمان استمرار استيلاء مستوطن على شقة سكنية داخل مبنى فلسطيني في الخليل.

وبحسب الصحيفة، فإن تلك الجهات تحاول الحصول على رأي قانوني يسمح لهم بدفع المبلغ لمنع إخلاء أحد المستوطنين من الشقة بعد سيطرته عليها بزعمه شرائها، مشيرةً إلى أن الهدف من الحصول على هذا الرأي القانوني نقض قرار سابق صادر عن محكمة إسرائيلية بأن الصندوق القومي اليهودي لن يلعب مثل هذا الدور.

وفي آذار/ مارس 2019، قضت محكمة إسرائيلية بضرورة إخلاء المستوطن للشقة، إلا أن المستوطن آشر هوريتز الذي كان يعيش في إحدى الشقق، قدم طلبًا إلى المحكمة لتأجيل أمر الإخلاء مدعيًا أن شركة همنوتا الاستيطانية التابعة للصندوق القومي اليهودي قد اشترت الشقة التي يعيش فيها.

ووفقًا للصحيفة العبرية، فإن الشركة الاستيطانية تبين أنها اشترت الشقة المعنية من فلسطيني ادعى أنه اشترى الشقة من عائلة بكري التي تملك المبنى، لكن تقريرًا قدمه الصندوق القومي اليهودي أثار العديد من علامات الاستفهام بخصوص صحة الصفقة.

وفي بداية شهر تموز/ يوليو، قضت المحكمة بعدم إخلاء المستوطن من الشقة بعد تقديمه أوراق تثبت شراء الشركة الاستيطانية الشقة، بشرطة أن يتم إيداع مبلغ 180 ألف شيكل في خزينة المحكمة على خمس دفعات، تسمح لها ببقائه في الشقة. كما ذكرت هآرتس.

واتفقت شركة همنوتا الاستيطانية مع جمعية المستوطنين اليهود في الخليل على مخطط تودع بموجبه الأموال، وبدأت عملية الحصول على المشورة القانونية من أجل تمرير مثل هذا الخيار قبيل اتخاذ القرار من المستشار القانوني حول الصفقة التي يتوقع أن يتم المصادقة عليها.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *