Connect with us

رياضة

بطولة إنكلترا: أرسنال يحسم موقعة دربي شمال لندن ضد توتنهام


لندن (المملكة المتحدة), (أ ف ب) -حسم أرسنال موقعة ديربي شمال لندن مواصلا صحوته بفوزه 3-1 على ضيفه وغريمه توتنهام الذي تابع نزيف النقاط، ضمن المرحلة السادسة من الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم الاحد.
وتقدم “المدفعجية” بثلاثية نظيفة في الشوط الاول عبر إيميل سميث رو (12)، الغابوني بيار-إيميريك أوباميانغ (27) وبوكايو ساكا (34) قبل أن يقلص الكوري الجنوبي هيونغ-مين سون النتيجة للضيوف (79).

وواصل فريق المدرب الإسباني ميكيل أرتيتا صحوته، إذ، وبعد ثلاث هزائم افتتاحية في أسوأ بداية للفريق في البرميرليغ، حقق ثلاثة انتصارات متتالية، في سيناريو معاكس لتوتنهام الذي مني بالهزيمة الثالثة تواليًا بعد مثلها انتصارات مع بداية الموسم.
وارتقى أرسنال الى المركز العاشر بفارق الاهداف المسجلة عن سبيرز الحادي عشر.

وهذا السقوط الثالث تواليًا لتوتنهام في ديربي لندن بعد ثلاثية نظيفة ضد كريستال بالاس، وأخرى بالنتيجة ذاتها على ارضه امام تشلسي الاسبوع الماضي، لتتلقى شباكه ثلاثة أهداف في ثلاث مباريات تواليًا في الدوري للمرة الاولى منذ ايلول/سبتمبر 2003.
قال أرتيتا بعد الفوز “إنه يوم مميز. اليوم هو مثال لما نرغب في القيام به، ولكن علينا أن نكون ثابتين في المستوى. هذا الفوز للجماهير. كانوا هنا عندما كنا بحاجة الى دعمهم”.

فيما اعتبر الحارس الفرنسي هوغو لوريس قائد توتنهام “فقدنا السيطرة في الشوط الاول. لقد سحقونا. عندما تتلقى ثلاثة أهداف في آخر ثلاث مباريات في الدوري، فلا يمكنك أن تخفي المشكلة”.
ولم يتأخر أصحاب الارض لافتتاح التسجيل على ملعب الامارات بعد أن مرر ساكا (20 عامًا) عرضية الى داخل المنطقة وصل اليها سميث رو وتابعها في الشباك (12).
وسجل أرسنال الهدف الثاني من هجمة مرتدة متقنة وصلت على إثرها الكرة الى أوباميانغ في العمق، غمزها الى سميث رو بذكاء خادعًا اللاعب الذي يراقبه لينطلق الانكليزي الى داخل المنطقة ويعيد كرة خالصة الى الغابوني تابعها بيسراه الى يسار لوريس (27). واحتفل بالهدف بالانزلاق واضعًا يديه بجانب جسمه على طريقة أسطورة الفريق الفرنسي تييري هنري المتواجد في المدرجات.
وفي حين كان ساكا منطلقًا نحو المرمى، حاول هاري كاين قطع الكرة منه إثر تدخل قام به بعد أن وصل من الخلف، الا ان الكرة عادت الى ساكا ليتابع الكرة في الشباك (34).
حاول فريق المدرب البرتغالي نونو إسبيرتو سانتو الذي وصل خلفًا لمواطنه جوزيه مورينيو المنتقل لتدريب روما الايطالي، العودة في المباراة، إلا أنه قوبل بتألق رامسدايل الذي تصدى لتسديدة قوية من كاين (61)، قبل أن تتاح فرصة أخرى للأخير بعد أن روض كرة جميلة إثر تمريرة خلف المدافعين من إريك داير حاول إسقاطها “لوب” مرت بجانب القائم (62).
وسجل سون هدف تقليص الفارق بتسديدة من داخل النمطقة (79).

في مباراة أخرى، سجل المهاجم المكسيكي راوول خيمينيس هدفه الاول منذ عودته من الاصابة الخطيرة في الرأس التي تعرض لها الموسم الماضي، ليمنح فريقه ولفرهامبتون فوزًا صعبًا على مضيفه ساوثمبتون 1-صفر.
وتعرض الدولي المكسيكي في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي لكسر في جمجمته ما هدد مسيرته، إثر اصطدام مع مدافع أرسنال حينها الدولي البرازيلي دافيد لويز، ما أدى الى غيابه عن باقي الموسم الفائت.

وسجل خيمينيس هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 61 بعد مراوغة رائعة على دفعتين أمام المدافعين قبل يسدد الكرة على يمين الحارس أليكس ماكارثي، ليهز الشباك في الدوري للمرة الاولى منذ 336 يومًا ويجد طريقه الى المرمى بعدما بدأ أساسيًا في كل مباراة هذا الموسم.
وكاد أن يسجل اللاعب الذي يلعب الآن والضمادة على رأسه هدفه الثاني لولا تصدي ماكارثي في الوقت بدل الضائع من الشوط الثاني.

واستعاد فريق الذئاب عافيته بعد خسارته الاسبوع الماضي 2-صفر خارج قواعده امام برنتفورد الوافد الجديد، محققًا فوزه الثاني هذا الموسم مقابل أربع هزائم برصيد 6 نقاط في المركز الرابع عشر.
أما ساوثمبتون الذي تأثر هذا الموسم برحيل هدافه داني إينغز الى أستون فيلا، لا يزال يبحث عن فوزه الاول بعد أن مني بالهزيمة الثانية مقابل اربعة تعادلات في المركز السادس عشر
اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *