Connect with us

منوعات

وفاة المخرج الأميركي ملفن فان بيبلز رائد حركة “استغلال السود” عن 89 عاماً

واشنطن- (أ ف ب) – توفي الكاتب والمخرج الأميركي ملفن فان بيبلز رائد أسلوب “بلاكسبلويتيشن” (استغلال السود) والذي ألهم فيلمه الطليعي “سويت سويتباكظ باداس سونغ” الأجيال الشابة من السينمائيين السود، عن 89 عاما.

وأعلن نجله الممثل ماريو فان بيبلز وشركة “كرايتيريون كولكشن” لتوزيع الأفلام في بيان “يحزننا الإعلان عن وفاة أحد عمالقة السينما الأميركية، ملفن فان بيبلز، الذي توفي الليلة الفائتة (ليل الثلاثاء الأربعاء) في منزله محاطا بعائلته، في سن 89 عاما”.

وأضاف البيان “خلال مسيرته الفريدة، ترك فان بيبلز أثرا لا يُمحى في المشهد الثقافي العالمي. سنشتاق إليه كثيرا”.

وفيلم “سويت سويتباكز باداس سونغ” الصادر سنة 1971 هو عمل بميزانية ضعيفة يروي قصة رجل يظهر في عروض إباحية يقتل شرطيين عنصريين لأنهما كانا يضربان ناشطا في حركة الفهود السود (بلاك بانترز).

وبهذا العمل الرائد بالشكل والمضمون، أطلق ملفن فان بيبلز عصر “بلاكسبلويتيشن” وألهم عددا كبيرا من المخرجين الأصغر سنا من أمثال سبايك لي وباري جنكينز.

وقال فان بيبلز لصحيفة “نيويورك تايمز” سنة 2010 “لم أكن أعلم حتى أن لديّ إرثاً. أفعل ما أحب فعله”.

وطُرح فيلم “سويت سويتباك” الذي كتبه وأخرجه وموّله وأدى فيه الدور الرئيسي، للعرض في صالتين فقط، لكنه استقطب اعدادا كبيرة من المتفرجين بعدما ذاع صيته بفعل التواتر، وبلغت قيمة إيراداته 10 ملايين دولار ما جعله الفيلم المستقل الأكثر درا للأرباح في تاريخ السينما حينها، وفق “هوليوود ريبورتر”.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *