Connect with us

اقتصاد

بنك التنمية الآسيوي يخفض توقعات النمو الاقتصادي في منطقة آسيا والمحيط الهادئ

مانيلا- (د ب أ)- خفض بنك التنمية الآسيوي توقعاته لنمو اقتصادات منطقة آسيا والمحيط الهادئ خلال العام الحالي في ظل تزايد المخاوف بشأن تداعيات جائحة فيروس كورونا.

وذكر البنك في تقريره نصف السنوي الصادر اليوم الآربعاء، عن آفاق التنمية الآسيوية، أنه يتوقع نمو اقتصادات الدول النامية في آسيا بنسبة 7.1% خلال العام الحالي وليس بمعدل 7.3% كما كان يتوقع في نيسان/أبريل الماضي.

في المقابل رفع البنك توقعات معدل النمو للعام المقبل من 5.3% خلال نيسان/أبريل الماضي إلى 5.4% اليوم.

وقال جوزيف زيفجليش القائم بأعمال كبير خبراء الاقتصاد في البنك إن “الدول النامية في آسيا مازالت عرضة لمخاطر جائحة كورونا، مع تفشي السلالات الجديدة المتحورة، مما أدى إلى إعادة فرض القيود على الحركة في بعض الاقتصادات… لا يجب أن تركز تدابير السياسة على احتواء الفيروس والتطعيم وإنما أيضا على استمرار دعم الشركات والأسر وإعادة توجيه القطاعات الاقتصادية من أجل التكيف مع الوضع الجديد بمجرد انحسار الجائحة لبدء التعافي”.

وأشار البنك إلى أن عدد حالات الإصابة في آسيا الناشئة يرتفع منذ ظهور السلالة المتحورة سريعة الانتشار دلتا في نيسان/أبريل الماضي، مما أدى إلى إعادة فرض مستويات مرتفعة من القيود وإجراءات الإغلاق في العديد من المناطق.

كما يلقي بطء وتباين وتيرة عمليات التطعيم في دول المنطقة بظلاله على آفاق النمو فيها.

وقد خفض البنك توقعاته للنمو الاقتصادي في مناطق جنوب آسيا وجنوب شرق آسيا ومنطقة المحيط الهادئ، في حين أبقى على توقعاته لمنطقة شرق آسيا ورفع التوقعات لمنطقة آسيا الوسطى.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *