Connect with us

أقلام وأراء

الأزمة المرورية قضية هامة بحاجة للمعالجة فعلا


حديث القدس

تعاني البلاد من أزمة مرورية متعددة الاشكال ونتائجها كارثية للغاية من حيث عدد الضحايا الذين يسقطون نتيجة ذلك والخسائر المادية الكبيرة.
وقد ناقش مجلس الوزراء في جلسة برئاسة د. محمد اشتية سبل تقديم حلول دائمة لهذه التحديات وفي مقدمتها السيارات غير القانونية والاحتياطات المتزايدة من الطرق الرئيسية بين مختلف انحاء الضفة وداخل المدن والبلدات.
كل مواطن يرى ويعاني من مشكلات السير وفي المقدمة عدم الالتزام بالقوانين والسرعات المطلوبة، والسيارات الخاصة التي تقوم بأعمال النقل غير القانونية والوقوف في أماكن غير متخصصة لذلك والتنافس غير الأخلاقي واللاقانوني بين أعداد كبيرة من السائقين.
ان اللجنة الخاصة التي شكلها مجلس الوزراء لدراسة الأزمة المرورية تتحمل مسؤولية كبيرة وليس المطلوب مجرد الدراسة وتقديم المقترحات فقط، وانما البدء بالتنفيذ الميداني العملي ومتابعة كل تجاوزات السير ومحاسبة المسؤولين بأشد المخالفات والعقوبات، لأن أزمة المواصلات والمرور هي أزمة جادة وكبيرة وتستحق كل العناية وتقديم الحلول حتى يشعر المواطن بسيادة القانون وهو المواطن الذي يعاني من أزمات ومشاكل لا تحصى ولا تعد على كل المستويات.
نقدر لمجلس الوزراء اهتمامه بهذه الأزمة ونأمل أن تكون الاجتماعات والنتائج على مستوى المسؤولية.

التكريم في الحياة
أفضل من بعد الموت
قرر الرئيس محمود عباس منح المناضلة الوطنية والمربية فريال سالم قرط وسام نجمة الحرية، تقديرا لمسيرتها النضالية والتزامها الوطني ودفاعها عن الأسرى وتفانيها في مجالات العمل التربوي والاجتماعي.
ومما لا شك فيه، ان هذه المناضلة تستحق التكريم فعلا، ولكننا وبمناسبة عملية التكريم هذه، نشير الى رأي تحدثنا وتحدث الكثيرون عنه، ونعود اليوم الى تكراره لعل من يعنيهم الأمر يستجيبون.
ان تكريم الانسان في حياته، اكثر واعمق واجمل من تكريم اي انسان بعد وفاته، حتى يعيش معنى التكريم وان اعماله وأتعابه لقيت من يقدرها ويكافئها.
اننا اذ نحيي ذكرى المناضلة فريال قرط، فاننا نأمل ان يكون التكريم في المرات القادمة، لمن هم على قيد الحياة، أو لمن فارقونا منذ سنوات طويلة.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *