Connect with us

عربي ودولي

بايدن ورئيس الوزراء الأسترالي يسعيان إلى تبديد المخاوف من تحالفهما

الامم المتحدة (الولايات المتحدة)- (أ ف ب) -أكد الرئيس الأميركي جو بايدن ورئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون الثلاثاء أن نطاق تحالفهما العسكري الجديد الذي أثار غضب فرنسا، “يمتد” إلى حلفاء آخرين في منطقة المحيطين الهندي والهادئ ذات الموقع الاستراتيجي.

وقال موريسون “الأمر لا يقتصر على الشراكة بيننا، لأن نطاق الشراكة يمتد إلى كثير من الأصدقاء، سواء بلدان رابطة دول جنوب شرق آسيا أو أوروبا”، وذلك قبيل لقاء ثنائي مع الرئيس الأميركي على هامش انعقاد الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

وشدد بايدن على “أهمية هذه النقطة لأن شراكتنا (…) تتماشى مع الديموقراطيات الأخرى”.

والأسبوع الماضي أعلن البلدان ومعهما المملكة المتحدة تشكيل تحالف استراتيجي إقليمي ينص خصوصا على تزويد أستراليا غواصات أميركية تعمل بالدفع النووي.

وأثار إعلان تشكيل هذا التحالف أزمة مفتوحة مع فرنسا بعدما تراجعت أستراليا بموجبه عن طلبية ضخمة لتزويدها غواصات فرنسية، واصفة تشكيل التحالف الجديد بأنه “طعنة في الظهر”.

وأعرب مسؤولون أوروبيون آخرون عن قلقهم إزاء الخطوة، معتبرين أن الاتحاد الأوروبي يستحق تنسيقا أكبر من جانب الرئيس الأميركي الذي يمضي قدما في تنفيذ سياسته الخارجية الخاصة سواء على صعيد الانسحاب من أفغانستان أو على صعيد تشكيل تحالفات في وجه الصين.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *