Connect with us

فلسطين

القوى بغزة تدعو الحركة الأسيرة للوحدة والتصدي لمخططات الاحتلال داخل السجون

غزة- “القدس” دوت كوم- دعت القوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة، اليوم الإثنين، الحركة الأسيرة داخل سجون الاحتلال، للوحدة وعدم السماح للاحتلال بتفكيكها وزرع الخلافات بينها والتصدي لمخططاته التي تقوم على قاعدة “فرق تسد”.

وقال خضر حبيب القيادي في الجهاد الإسلامي خلال مؤتمر صحفي من أمام مقر الصليب الأحمر بغزة، “نقول للأسرى جميعًا احرصوا على وحدة حركة الأسرى والحركة الأسيرة.. العدو من مصلحته أن يراكم تقتتلون وتختلفون على قاعدة فرق تسد.. إياكم أن تفرطوا بوحدة الحركة الأسيرة مهما كانت الظروف والمبررات.. وحدة شعبنا هي شرط انتصاره على هذا العدو المجرم”.

وأكد حبيب أن الشعب الفلسطيني بأكمله يقف خلف الحركة الأسيرة في السجون الإسرائيلية.

وقال، “لن يكون هناك استقرار في السجون وخارجها ما لم يتوقف العدو عن التنكيل بالأسرى وتعذيبهم، ووضعهم في السجون الانفرادية والعزل، وتوزيع أسرى الجهاد على الغرف”.

وشدد القيادي في الجهاد على عدم جواز معاقبة الاحتلال للأسرى الذين أعيد اعتقالهم بعد تحريرهم لأنفسهم، مؤكدًا حق الأسرى الستة في سعيهم لتحرير أنفسهم من السجون.

وطالب حبيب الأمم المتحدة ومؤسسة الصليب الأحمر وكافة المؤسسات الحقوقية، بتحمل مسؤولياتهم تجاه الأسرى في ظل ما يتعرضون له من تنكيل وقمع، وكذلك لحماية حقوق الشعب الفلسطيني.

ودعا حبيب الشعب الفلسطيني إلى التمسك بالوحدة وأن لا يسمح للاحتلال بتدمير صفه.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *