Connect with us

عربي ودولي

واشنطن تعتبر أن الروس “مُنعوا من ممارسة حقوقهم المدنية” في الانتخابات

واشنطن- (أ ف ب)- ندّدت واشنطن الاثنين، بظروف إجراء الانتخابات التشريعية الروسية التي فاز فيها حزب الرئيس فلاديمير بوتين، معتبرةً أن الروس “مُنعوا من ممارسة حقوقهم المدنية”.

وأكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية نيد برايس في بيان أن “الانتخابات التشريعية التي أُجريت بين 17 و19 أيلول/سبتمبر في روسيا الاتحادية جرت في ظروف لم تكن مؤاتية لإجراءات حرة وعادلة”.

وأضاف أن “استخدام الحكومة الروسية قوانين حول المنظمات المتطرفة، والعملاء الأجانب، وحتى المنظمات غير المرغوب بها، حدّت بشكل كبير من التعددية السياسية ومنعت الروس من ممارسة حقوقهم المدنية والسياسية”.

وذكّر المتحدث بأن “قيود الحكومة الروسية التي سبقتها جهود حثيثة لتهميش الجهات السياسية الفاعلة المستقلة، منعت أيضاً” المراقبين الدوليين من متابعة عملية الاقتراع.

وقال إن واشنطن تدعو روسيا إذاً إلى “تنفيذ التزامها أمام المجتمع الدولي باحترام حقوق الإنسان والحريات الأساسية”.

وحصل حزب روسيا الموحدة الحاكم على 49,85% من الأصوات، بحسب نتائج تشمل 95,69% من مراكز الاقتراع.

وندّدت المعارضة الروسية التي استُبعدت عن الانتخابات، بعمليات تزوير كثيرة من إضافة أصوات إلى صناديق الاقتراع وإرجاء الإعلان عن نتائج الاقتراع عبر الانترنت وطرد مراقبي فرز الأصوات من بعض مراكز الاقتراع.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *