Connect with us

فلسطين

عائلة المعتقل عبد الناصر رابي تطالب المؤسسات الحقوقية والإنسانية بالتدخل لإنقاذ حياته

قلقيلية- “القدس” دوت كوم- مصطفى صبري- طالبت عائلة المعتقل عبد الناصر رابي (50 عامًا) من مدينة قلقيلية، المؤسسات الحقوقية والإنسانية بالتدخل لإنقاذ حياته، حيث تم اعتقاله فجر الإثنين من منزله وهو صاحب ملف طبي ويعاني من مرض السرطان.

ويتعالج رابي من السرطان منذ الإفراج عنه من الاعتقال الإداري قبل نحو عام، والذي كان سببًا في تدهور حالته الصحية بسبب المماطلة في علاجه منذ البداية، حيث رفضت إدارة السجون حينها القيام بذلك بسبب انتمائه السياسي، وهذا موثق بخطابٍ مكتوب من ضابط المخابرات للطبيب المعالج داخل السجن.

وقالت زوجته أم علي: “زوجي يعاني من البداية من إصابة في قدمه منذ الانتفاضة الأولى، وفي الاعتقال الإداري الأخير أصيب بمرض السرطان وعانى من سياسة الإهمال الطبي المتعمدة، وبعد خروجه من السجن في تموز 2020 توجه مباشرة للعلاج، ومن خلال المتابعة تمت السيطرة على المرض ومازال في حالة متابعة، وهذا الاعتقال سيكون نكسة علينا وعليه بسبب سياسة الإهمال الطبي في السجون وعدم متابعة العلاج، وهذا يشكل خطراً على حياته، فهو أسير سابق لمدة تزيد عن السبع سنوات ومعظم الاعتقالات كانت إدارية، والتي تعتمد على التقرير السري الوهمي”.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *