Connect with us

عربي ودولي

هآرتس: تشكيل وحدة إسرائيلية خاصة للتعامل مع محاولات حزب الله للسيطرة على أي مستوطنة في المواجهة المقبلة

ترجمة خاصة بـ “القدس” دوت كوم – ذكرت صحيفة هآرتس العبرية، اليوم الجمعة، أن الجيش الإسرائيلي أنشأ وحدة احتياط جديدة أسماها “دفورا” تتبع لقيادة المنطقة الشمالية، بهدف التعامل مع أي محاولات لقوات حزب الله المسلحة التسلل إلى مستوطنة إسرائيلية والسيطرة عليها في أي مواجهة مقبلة.

وبحسب الصحيفة، فإن هذه الوحدة ستكون تحت مسؤولية الفرقة 91 التي تخدم على الحدود اللبنانية، مشيرًا إلى أن مهمة هذه القوة العمل على طريقة قوات التدخل السريع، حيث سيعمل فيها جنود احتياط وقدامى من الوحدات الخاصة والمشاة وجمعيهم من سكان الجليل

ووفقًا للصحيفة، فإن هذه الوحدة نموذج يعتمد في جزء منه على وحدة “مكافحة الإرهاب” التي تعمل في إيلات، والتي تعتمد أيضًا على جنود الاحتياط.

وقال مئير وهو ضابط إسرائيلي من الفرقة لصحيفة هآرتس، إن الوحدة ستبدأ العمل نهاية هذا العام، وتهدف إلى مساعدة الجيش في المعركة بمرور الوقت، وستكون ذات قوة وعالية الجودة ومدربة ولديها كل الأسلحة اللازمة.

وتشير الصحيفة، إلى أن معظم الجنود في الوحدة ستتراوح أعمارهم ما بين 30 و40 عامًا، وهم ممن قضوا حياتهم بالجليل، وهم يتمتعون بالصبر والخبرة والجدية، كما يقول الضابط مئير.

وتقول الصحيفة، إن إسرائيل لديها مشكلة على المدى الطويل في ظل امتلاك حزب الله 7 آلاف صاروخ بمديات متفاوتة وتغطي كل هدف في إسرائيل، وأكثر من مائة منها دقيقة تصيب أهدافها على بضع أمتار، إلى جانب امتلاكه لقوات الرضوان “وحدة النخبة” التي يبلغ تعداد قواتها بالآلاف واكتسبت خبرات خلال القتال في سوريا وأصبحت لديهم الخبرة اللازمة لشن هجمات مفاجئة في أي مواجهة والاستيلاء على أي مستوطنة قريبة من الحدود أو سلسلة مواقع وتعطيل وتأخير دخول الجيش الإسرائيلي برًا إلى جنوب لبنان.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *