Connect with us

رياضة

فدائيات فلسطين في مهمة صعبة امام المارد الياباني


عمان – يخوض منتخبنا الوطني لكرة اليد للسيدات الخميس مباراته الثانية ضمن بطولة كاس اسيا الثامنة عشر المقامة في العاصمة الاردنية عمان بمشاركة 8 منتخبات اسيوية، حيث يلتقي مع المارد الياباني عند الساعة السابعة مساء على صالة الاميرة سمية في المدينة الرياضية بعمان، بمهمة صعبة كون المنتخب الياباني اقوى منتخبات اسيا والمرشح الاول للبطولة ، فيما مشاركة منتخب فلسطين الاولى من نوعها في هذا المحفل الاسيوي الهام خاصة ان هذه البطولة مؤهلة لكاس العالم .


ويتسلح منتخبنا بالارادة والفدائية في مواجهة العملاق الياباني في محاولة منه ليظهر مستوى مقبولا ويكون عند حسن الظن به ، فمباراته امام الساموراي ستكون صعبة جدا على فلسطين ، لذلك سيلعب المنتخب الفلسطيني مدافعا حتى يحد من هجمات وقوة المارد الياباني ويخرج منتخبنا باقل الخسائر .
وسيركز المنتخب الفلسطيني في مباراته واليابان على الهجمات المرتدة من اجل احراز اهداف فيما سيغلق الدفاع بشكل كامل لوجود مهاجمات يابانيات بمستوى عال وخبرة دولية كبيرة ، فيما ستكون هذه المباراة الثانية التي تشارك فيها لاعباتنا في بطولة دولية على مستوى عال.


يذكر ان نظام البطولةينص على اجراء مباراة لكل فريق يوميا ففلسطين ” مباراتها الاولى امام الاردن الاربعاء” والخميس امام اليابان فيما ستكون الجمعة استراحة لفلسطين وستلعب يوم السبت مباراتها الثالثة
ومن جانب اخر عقد مساء الثلاثاء الاجتماع الفني للمنتخبات المشاركة من اجل اعطاء التعليمات ونظام البطولة وكذلك معرفة الوان ملابس كل منتخب الفاتح والغامق وكذك امور اللوجستية والادارية والفنية للمنتخبات والتدريبات والمباريات.


والتقى رئيس بعثة الوفد الفلسطيني بعمان نائب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة اليد جواد غنام مع العديد من مسؤولي الاتحادات العربية والاسيوية على هامش الاجتماع الفني بحث معهم امور لعبة اليد وكيفية افادة كرة اليد الفلسطينية من اجل تطورها كلاعبين ولاعبات ومدربين ومدربات وحكام حتى تستطيع اللعبة الوصول الى المستويات العربية على اقل تقدير.
واكد مدرب منتخبنا الوطني فايز المحتسب على صعوبة اللقاء وان فلسطين قادمة للمشاركة في هذا المحفل الاسيوي لكرة اليد .
واضاف المحتسب : هذه مشاركتنا الاولى على المستوى الدولي او العربي كمنتخب سيدات وسيكون هناك استفادة جمة من هذه المشاركة اهمها الخبرة والدراية .

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *