Connect with us

عربي ودولي

28 امرأة من بين 284 مرشحاً لأول انتخابات تشريعية في تاريخ قطر

الدوحة- (شينخوا)- أعلنت اللجنة الإشرافية لانتخابات مجلس الشورى في قطر ، اليوم الأربعاء، الكشوف النهائية لقوائم مرشحي المجلس والتي تضمنت 28 امرأة و256 رجلا مرشحين لأول انتخابات تشريعية في تاريخ البلاد.

ونشرت اللجنة الحكومية على موقعها الإلكتروني كشوف المرشحين، الذين بلغ عددهم في القوائم النهائية 284 مرشحا بينهم 28 امرأة، موزعين على 30 دائرة انتخابية تمثل مختلف مناطق البلاد لانتخابات مجلس الشورى المقرر إجراؤها بعد نحو أسبوعين.

وبحسب القوائم النهائية، تضمنت 15 دائرة انتخابية مرشحات من النساء، بينما خلت الدوائر الباقية من أي مرشحة، وسجل عدد المرشحات في الدائرة رقم (22) أكبر عدد إذ بلغن خمس نساء يتنافسن أمام 15 رجلا.

وفاز أحد المرشحين رسميا بعضوية مجلس الشورى اليوم عن الدائرة الانتخابية الخامسة، حيث لم يكن هناك مرشح آخر سواه في هذه الدائرة ضمن القائمة النهائية المعلنة.

وجاء إعلان الكشوف النهائية بعد انتهاء مرحلة تقديم طلبات قيد المرشحين للانتخابات والتي استمرت في الفترة من 22 وحتى 26 أغسطس الماضي، وأعقبها إعلان الكشوف الأولية لقوائم المتقدمين للترشح في 30 أغسطس، والتي تضمنت 294 مرشحا بينهم 29 امرأة، ثم مرحلة تقديم التظلمات والاعتراضات التي استمرت من 31 أغسطس وحتى 2 سبتمبر الجاري.

وبإعلان القوائم النهائية للمرشحين تبدأ اليوم مرحلة الدعاية الانتخابية التي تستمر حتى 30 سبتمبر الجاري، وفقا لوزارة الداخلية القطرية.

ونبهت الوزارة اليوم إلى الضوابط المحددة للدعاية، والتي تشمل ألا يتجاوز الحد الأقصى لما ينفقه المرشح على الدعاية مليوني ريال قطري (الدولار الأمريكي يساوي 3.64 ريال قطري تقريبا) وعدم القيام بأي دعاية تنطوي على خداع الناخبين، وعدم تضمين وسائل الدعاية الدعوة لأي نزعة قبلية أو طائفية.

كما تشمل الضوابط عدم الإساءة لأي مرشح آخر وعدم القيام بأي دعاية انتخابية للعاملين في الأجهزة الحكومية والمؤسسات العامة أثناء دوامهم الرسمي ومراعاة وسائل الإعلام للمساواة بين المرشحين في التعامل الإعلامي وغيرها.

وكان أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني قد أصدر مرسوما في 22 أغسطس الماضي بتحديد موعد انتخاب أعضاء مجلس الشورى في الثاني من أكتوبر المقبل.

وقبل ذلك، أصدر الأمير في 29 يوليو الماضي القانون رقم (6) والمرسوم رقم (37) إضافة لقانون آخر بشأن مجلس الشورى، كما صدر في 11 يوليو قرار بتشكيل اللجنة الإشرافية واللجان التنفيذية المعنية بالانتخابات وتحديد اختصاصاتها وذلك في إطار الاستعدادات المكثفة للانتخابات.

وتم فتح باب قيد الناخبين في الأول من أغسطس الماضي في جميع مقار الدوائر الانتخابية واستمر القيد حتى يوم 5 من الشهر نفسه.

وستكون انتخابات مجلس الشورى هذه أول انتخابات من نوعها في قطر، تجرى بعد حوالي 17 عاما من دخول أول دستور دائم للبلاد حيز التنفيذ في عام 2004.

وبموجب الدستور الذي صوت عليه القطريون في استفتاء شعبي عام 2003، ينتخب 30 عضوا من أعضاء المجلس الـ 45 عن طريق الاقتراع العام السري المباشر، بينما يعين الأمير الأعضاء الـ 15 الآخرين من الوزراء أو غيرهم.

وسبق أن عين الأمير، في نوفمبر العام 2017، أربع نساء في مجلس الشورى، وذلك للمرة الأولى في تاريخ المجلس وتاريخ البلاد.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *