Connect with us

فلسطين

لجنة الأسرى للقوى تحمل للاحتلال الإسرائيلي المسؤولية عن حياة أسرى “نفق الحرية”

غزة- “القدس” دوت كوم- حملت لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة، اليوم الثلاثاء، الاحتلال الإسرائيلي، المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى الستة الذين انتزعوا حريتهم من سجن جلبوع، وأعيد اعتقال 4 منهم.

وحذرت اللجنة في بيان لها، من إقدام الاحتلال على ارتكاب جرائم حرب بحق الأسرى “أبطال عملية النفق النوعية” الذين يخضعون لتحقيق وحشي على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي، وهم زكريا الزبيدي، ومحمود العارضة، ومحمد العارضة، ويعقوب قادري، والذي يماطل الاحتلال بالكشف عن مكانهم وما يتعرضون له من تعذيب وتنكيل على يد المحققين وقوات القمع الخاصة.

وطالبت لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة، المجتمع الدولي والإنساني بإرسال لجان دولية لتقصي الحقائق ووقف نزيف الدم الفلسطيني في السجون الإسرائيلية، مشددةً على توفير الحماية اللازمة للأسرى.

وأكدت لجنة الأسرى، على ضرورة تقديم كل الدعم والاسناد للأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي في حال الشروع بالإضراب المطلبي المفتوح عن الطعام احتجاجًا وتنديدًا بمحاولات إدارة مصلحة السجون لسرقة واختطاف ما أنجزته الحركة الفلسطينية الأسيرة بنضالاتها وتضحياتها الجسام.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *