Connect with us

فلسطين

محدث| رفض الاستئناف… لا معلومات واضحة عن وضع محرري جلبوع الأربعة ولا عن مجريات التحقيق

رام الله- “القدس” دوت كوم- نجيب فراج وعلي سمودي- قال المحامي خالد محاجنة، أحد محامي الدفاع عن الأسرى الأربعة الذين حرروا أنفسهم من سجن جلبوع وأعيد اعتقالهم، إنه تم رفض الاستئناف من أجل السماح بمقابلة الأسرى، ولم يتم إحضارهم إلى المحكمة، وقرر القاضي تمديد المنع حتى منتصف الليلة القادمة.

وأضاف محاجنة، أن ممثلة النيابة العسكرية، التي تمثل المخابرات، قالت إنها ستطلب تمديد منع اللقاء وربما يستمر لمدة 21 يومًا.

واتهم محاجنة محكمة الاحتلال بأنها تتلقى الأوامر من جهازي المخابرات والشرطة وأنها غير مستقلة، مضيفًا أن الأسرى الأربعة معتقلون منذ نحو خمسة أيام وحتى الآن لم يسمح للمحامين بلقائهم، والاستفسار عن وضعهم الصحي أو عن مجريات التحقيق، في ظل المخاوف بأن تكون عنيفة، والمعلومات التي يحصل عليها المحامون يخرجها فقط جهاز المخابرات، ومن بينها نقل الأسير زكريا الزبيدي إلى المستشفى مرتين، دون معرفة حالته الصحية، وكل هذا الإجراء بدعوى منع التشويش على مجريات التحقيق وعدم المس بالأمن. قائلًا، إن المخابرات تستفرد بالمعتقلين الأربعة وهذا غير قانوني على الإطلاق.

وفي وقت سابق، قال محاجنة إن الفريق الدفاع عن الأسرى الأربعة سيجتمع مع قاضي المحكمة المركزية الإسرائيلية في مدينة الناصرة لمتابعة طلب الاستئناف الذي قدمه لمقابلة الأسرى: زكريا الزبيدي ومحمود العارضة ومحمد العارضة ويعقوب قادري.

وأضاف أن الفريق قدم استئنافا يوم أمس، ردا على قرار المخابرات الإسرائيلية بعدم لقاء الأسرى قبل منتصف الليلة القادمة وأن القرار قابل للتجديد. موضحًا أنه وفق القانون الإسرائيلي يسمح بتمديد قرار منع لقاء المحامين بالأسرى لـ21 يوماً.

وذكر محاجنة أن الأسرى الأربعة يقبعون في زنازين انفرادية في سجن “الجلمة” جنوب حيفا، الذي يتبع للمخابرات الإسرائيلية.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *