Connect with us

فلسطين

فرضت أحكاماً غيابية عليهم.. إدارة السجون تقدم 400 أسير من حركة الجهاد للمحاكم

جنين- “القدس” دوت كوم- علي سمودي- أكد أسرى حركة الجهاد الاسلامي، اليوم الاثنين، أن سلطات الاحتلال فرضت عقوبات تعسفية وغرامات مالية بحق أسرى الحركة، في ظل استمرار الهجمة المسعورة التي تستهدفهم، وذلك بعد انتزاع ستة أسرى حريتهم عبر نفق من سجن جلبوع خمسة منهم من أسرى الجهاد الإسلامي وواحد من أسرى حركة فتح.

وأفاد أسرى الحركة في رسالة تلقت “القدس” نسخة منها، بأن مصلحة سجون الاحتلال قامت بتقديم ما يقارب 400 أسير من الجهاد الإسلامي للمحاكم بدون حضورهم، بتهمة التمرد على قوانينها وأنظمتها، ومنها عدم الوقوف على العدد والتشخيص والفحص الأمني، وأصدرت هذه المحاكم أحكامًا عقابية غيابية مضاعفة بحقهم تمثلت ما بين الحرمان من الزيارات والكانتين والعزل الانفرادي والأدوات الكهربائية والغرامات المالية التي وصلت لـ 500 شيقل على كل أسير من أسرى الحركة.

من جهتها، طالبت مؤسسة مهجة القدس، المؤسسات الحقوقية والإنسانية، وخاصة اللجنة الدولية للصليب الأحمر، ومجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بالتدخل لدى سلطات الاحتلال لوضع حد لوقف هذه الهجمة المسعورة، والتدخل العاجل من أجل وقف وفضح انتهاكات مصلحة سجون الاحتلال بحقهم وبحق باقي أسرانا في السجون ، وإنهاء سياسية العزل الانفرادي الجائر بحقهم، كما دعت مهجة القدس الصليب الأحمر والأمم المتحدة والمؤسسات ذات العلاقة للقيام بدورها القانوني والإنساني وإرسال مراقبين ومندوبين من طرفهم للدخول للسجون والاطلاع على واقع الأسرى المعزولين بشكل عام وأسرى الجهاد الإسلامي بشكل خاص في ظل استمرار الهجمة التعسفية بحقهم.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *