Connect with us

عربي ودولي

طهران ترى أن حكومة كابول لا تمثل جميع الأفغان

طهران- (أ ف ب)- أعربت إيران عن أسفها الإثنين، لأن الحكومة التي شكلتها حركة طالبان في كابول لا تمثل جميع الأفغان، ودعت “جميع الأطراف” إلى التفاوض لتشكيل حكومة “ممثلة للتنوع”.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده في مؤتمر صحافي في طهران إن الحكومة الأفغانية المؤقتة “ليست بالتأكيد الحكومة الشاملة التي يتوقعها المجتمع الدولي وجمهورية إيران الإسلامية”.

وبعد استعادة السلطة في كابول في 15 آب، أعلنت طالبان الثلاثاء الماضي أسماء الوزراء الرئيسيين في حكومتها وهم من طالبان وجميعهم تقريبًا ينتمون إلى مجموعة البشتون.

وكان خطيب زاده دعا في 23 آب “كل الجماعات وكل التيارات السياسية” في أفغانستان إلى “الامتناع عن استخدام القوة والانخراط في مسار التفاوض والحوار”، مؤكدا أن “جمهورية إيران الإسلامية تحتفظ بقناة اتصال دائمة مع كافة الأطراف السياسية في أفغانستان”.

واتسمت العلاقات بين إيران وطالبان بالتوتر الشديد خلال حكم الحركة (1996-2001) التي لم تعترف بها طهران مطلقًا، ولكن بدا أنها ترسم تقاربًا مع طالبان في الأشهر الأخيرة.

غير أنه في 6 أيلول، أدانت طهران “بشدة” هجوم طالبان على وادي بانشير، آخر معقل مقاوم لها في أفغانستان قبل أن تعلن الحركة سيطرتها “بشكل كامل” على البلاد.

وامتنعت جمهورية إيران الإسلامية التي تشترك مع أفغانستان بحدود تمتد لأكثر من 900 كيلومتر حتى الآن عن انتقاد حركة طالبان بعد توليها السلطة في كابول في 15 آب.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية الإثنين، “علينا أن ننتظر ونرى كيف تستجيب طالبان للمطالب الدولية”.
وتخشى إيران التي تستقبل بالفعل أكثر من ثلاثة ملايين أفغاني من تدفق جديد للاجئين على أراضيها.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *