Connect with us

رياضة

بطولة فرنسا: أنجيه يفلت من هزيمة أولى ونيس يواصل تألقه مع غالتييه


باريس, (أ ف ب) -أفلت أنجيه الذي فرض نفسه المفاجأة في مستهل الموسم الجديد من الدوري الفرنسي لكرة القدم، من هزيمة أولى وخرج بنقطة التعادل 1-1 مع مضيفه بريست الأحد في المرحلة الخامسة.
وبعدما أنهى الموسم المنصرم في المركز الثالث عشر بفارق أربع نقاط فقط عن خصمه المقبل نانت الثامن عشر الذي خاض ملحقاً فاصلاً مع ثالث الدرجة الثانية للبقاء بين الكبار، ضرب أنجيه بقوة في مستهل الموسم الجديد وفاز في ثلاث من مبارياته الأربع الأولى، بينها على ليون 3-صفر، فيما تعادل في الأخرى.

لكنه بدا الأحد في طريقه لتلقي الهزيمة الأولى بعد تخلفه أمام مضيفه بريست الذي لم يذق طعم الفوز حتى الآن، وذلك بتخلفه في الدقيقة 62 من ركلة جزاء نفذها رومان فيفر.
لكن الضيوف نجحوا في تجنب الهزيمة وإدراك التعادل من ركلة جزاء أيضاً نفذها توما مانغاني في الدقيقة 78، مانحاً فريقه نقطته الحادية عشرة ليصعد الى الوصافة بفارق 4 نقاط عن باريس سان جرمان المتصدر الفائز السبت على كليرمون 4-صفر، ونقطة أمام مرسيليا الفائز قبل 24 ساعة على مضيفه موناكو 2-صفر.
وواصل نيس بدايته الواعدة جداً بقيادة مدربه الجديد كريستوف غالتييه الذي قاد ليل الموسم الماضي الى لقب الدوري للمرة الأولى منذ 2011، وذلك بتحقيقه فوزه الثالث مقابل تعادل في أربع مباريات وجاء على حساب ضيفه نانت بهدفين متأخرين سجلهما الدنماركي كاسبر دولبرغ (75) وأمين غويري (80).

ورفع نيس الذي توقفت مباراته وضيفه مرسيليا في المرحلة الثالثة وهو متقدم 1-صفر نتيجة الاشتباك بين جمهوره ولاعبي وأعضاء الفريق الضيف، الى 9 نقاط في المركز الرابع.
وخلافاً لأنجيه ونيس، واصل بوردو بدايته الكارثية مع مدربه الجديد البوسني-السويسري فلاديمير بتكوفيتش ومني بهزيمته الثانية توالياً ومن دون أي فوز في خمس مباريات بقيادة مدرب سويسرا السابق، وذلك بخسارته القاتلة أمام ضيفه لنس بهدفين للبرتغالي ريكاردو مانغاس (60) والكاميروني جان أونانا (88) مقابل ثلاثة أهداف للكونغولي غايل كاكوتا (39) والأرجنتيني فاكوندو ميدينا (43) وفلوريان سوتوكا (2+90 من ركلة جزاء)، ما سمح للضيوف بأن يصبحوا في المركز الرابع بتسع نقاط.
وعلى غرار بوردو، واصل سانت إتيان معاناته وفشل في تحقيق الفوز الأول بخسارته أمام مضيفه مونبلييه صفر-2، ما منح الأخير نقطته السابعة، فيما حقق تروا فوزه الأول على حساب متز 2-صفر، ومني رين بهزيمته الثانية على يد ضيفه رينس بنتيجة صفر-2.
وبعد بداية متعثرة مع مدربه الجديد الهولندي بيتر بوس تخللها هزيمتان وتعادل، حقق ليون فوزه الثاني توالياً وجاء على حساب ضيفه ستراسبورغ بثلاثة أهداف لموسى دمبيلي (8) والبلجيكي جيسون ديناير (64) والبديل البرازيلي لوكاس باكيتا (87)، مقابل هدف للسنغالي حبيب ديالو (7+90 من ركلة جزاء).

ورفع ليون الذي أشرك الوافدين الجديد السويسري شيردان شاكيري والألماني حيروم بواتنغ (الأول أساسياً والثاني كبديل)، رصيده الى 8 نقاط فيما تجمد رصيد ضيفه عند 4 نقاط بتلقيه هزيمة ثالثة.
اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *