Connect with us

عربي ودولي

تحقيق يكشف خطأ من الطيار وراء تحطم طائرة هندية السنة الماضية

نيودلهي- (أ ف ب)- كشف تحقيق أجرته هيئة تنظيم الطيران المدني أن حادث تحطم طائرة مدنية بجنوب الهند السنة الماضية كان ناجما عن عدم احترام الطيار الاجراءات المرعية.

قتل 21 شخصا، هم 19 راكبا والطياران، في الحادث فيما أصيب 75 راكبا وأحد أفراد الطاقم بجروح بالغة بحسب التقرير.

وقال مكتب التحقيق حول حوادث الطيران التابع لوزارة الطيران المدني الهندية في تقرير نشر في وقت متأخر السبت إن “السبب المرجح للحادث هو عدم احترام إجراءات التشغيل الموحدة (إس او بي) من قبل قائد الطائرة”.

وطائرة البوينغ 737 التابعة لشركة اير انديا اكسبرس والتي كانت تقوم بالرحلة الرقم 1344، تحطمت في مطار كوزيكود في ولاية كيرالا بجنوب البلاد وكانت تقل 190 راكبا ومن افراد الطاقم في آب/اغسطس السنة الماضية.

خرجت الطائرة عن المدرج بسبب عاصفة وسقطت على طول منحدر وانشطرت.

وأعلنت هيئة تنظيم الطيران المدني أن الطيار “اتبع نهجا غير مستقر وهبط خارج منطقة الهبوط في منتصف طريق المدرج رغم دعوة الى +الالتفاف+ أطلقها مساعد الطيار”.

و”الالتفاف” هو وقف عملية الهبوط.

أضاف التقرير أن طيار المراقبة لم يتمكن من تولي القيادة لكي ينفذ عملية “التفاف”.

قام الطياران حينذاك بمحاولتي هبوط وسط الرياح القوية والأمطار قبل تحطم الطائرة.

والطيار الذي كان يتولى القيادة كان “متمرسا كثيرا” بحسب التقرير وقام ب 36 رحلة “في كوزيكود وخارجها خلال السنة التي سبقت الحادث”.

وأضاف التقرير “هذه الخبرة قد تكون أدت الى بعض الإهمال الناجم عن الإفراط في الثقة وهو ما أثر على اتخاذه للقرار”.

قبل الحادث، طرحت أسئلة حول خطورة المطار الذي يعتبر حساسا لانه بني على تلة مع هبوط حاد في أحد طرفيه.

عام 2017، انزلقت طائرة من طراز كيو-400 تابعة لشركة “سبايس جيت” كانت تقل 75 شخصا عن المدرج نفسه في كوزيكود فيما كانت رطبة واصطدمت بالاضواء على الحافة.

ويعود آخر حادث كبير لطائرة في الهند الى 2010 حين خرجت طائرة بوينغ 737-800 تابعة لشركة اير انديا اكسبرس كانت تقوم برحلة بين دبي ومانغالاور عن مدرجها ما أدى الى مقتل 158 شخصا.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *