Connect with us

فلسطين

[صور] تفاصيل ما جرى مع الزبيدي والعارضة

“القدس” دوت كوم – اعتقل زكريا الزبيدي ومحمد العارضة بعد أيام من انتزاعهما حريتهما من سجن “جلبوع” الأكثر تحصينًا، وذلك إلى جانب أربعة آخرين، اعتقل منهم أيضًا محمود العارضة ويعقوب قادري.

ووفق ما ذكرته وسائل إعلام عبرية فإن الزبيدي ومحمد العارضة جرى اعتقالهما في قرية أم الغنم بالداخل قرب الناصرة، عن طريق ثلاثة من جنود الاحتياط من وحدة “مرعول”، وليس من خلال المخابرات أو بتقرير من مخبر في حالة تأهب.

ووحدة مرعول، تأسست عام 2014 لتحديد مكان الأشخاص بناءً على التحليل الميداني، وقد اتصلت الوحدة بجيش الاحتلال والشاباك بعد تحديدهم مكان العارضة والزبيدي.

وبدأ الجنود الثلاثة بالتعقب الساعة العاشرة والنصف من مساء أمس، بعد نقطة رصدوها، وقدرت أجهزة الأمن الإسرائيلية مرور الأسيرين منها.

وحلل الجنود الطريق الذي سلكه زكريا ومحمد طوال الليل، واعتمدوا على آثار الأقدام المتبقية في المنطقة، بالإضافة إلى علبة جسائر وعلبة شراب وجدت قبل يومين.

وفي حوالي الساعة الخامسة من فجر اليوم السبت، وصل الكشافون الثلاثة إلى ساحة انتظار الشاحنات في أم الغنم، ورأوا العارضة نائمًا داخل الشاحنة، بينما الزبيدي كان يسير مرهقًا وهو يعرج وغير مسلح باتجاه مخبأ يبعد نحو 15 مترًا عن الشاحنة. وقد أدرك الثلاثة أن الزبيدي لاحظ وجودهم، لذلك سرعان من استدعوا وحدة “اليمام”.

ووفق صحيفة “يديعوت أحرنوت” فإن الأسيرين لم يكن لديهما خطة هروب منظمة، حيث كررا نفس المخبأ خلال اليومين الماضيين ولم يكن بحوزتهما الكثير من الطعام.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *