Connect with us

رياضة

إنفانتينو يعد بقرارات في “نهاية العام” حول إقامة المونديال كل عامين


باريس, (أ ف ب) -تعهَّد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جاني إنفانتينو “بقرارات بنهاية هذا العام” بشأن إمكانية إقامة كأس العالم كل عامين بدلا من الوتيرة الحالية كل أربع سنوات، وهي فكرة تثير الجدل على كوكب الكرة المستديرة.
وقال إنفانتينو في شريط فيديو أرسله الفيفا إلى وكالة فرانس برس “عملية التشاور هذه (…) ستكون شاملة جدا وواسعة جدا ونأمل أن تكتمل بنهاية هذا العام”.
وأضاف “الجدول الزمني الحالي للمباريات الدولية ينتهي في 2024. لذلك حتى عام 2024 يجب أن يكون لدينا جدول مباريات جديد. وبالتالي علينا اتخاذ قرارات بحلول نهاية هذا العام”.

وأعاد مدرب ارسنال الإنكليزي السابق مدير التطوير في الاتحاد الدولي حاليا الفرنسي أرسين فينغر إحياء الجدل حول إقامة كأس العالم كل عامين في الأيام الأخيرة في تصريح لصحيفة “ليكيب” الفرنسية اليومية. وأوصى فينغر بإقامة مسابقة للمنتخبات كل عام، بالتناوب بين كاس العالم وكأس أوروبا، على سبيل المثال، بالنسبة للاتحاد الأوروبي (ويفا).
وعارض ويفا الفكرة وأكد أنها “ستضعف” “جوهر” كرة القدم العالمية، بحسب رئيسه السلوفيني ألكسندر تشيفيرين.
كما انتقد الاتحاد العالمي لرابطات المحترفين في بيان الأربعاء المشروع الذي “سيضر باقتصاد كرة القدم وصحة اللاعبين”.، موضحا أنه “سيعارض أي خطة لاستضافة كأس العالم لكرة القدم كل عامين، وبالتالي تقوض تاريخ وتقاليد المنافسة التي تعني الكثير”.
وكانت نحو 50 منظمة للمشجعين من جميع أنحاء العالم أكدت معارضتها للفكرة، معتبرة أنها “لا تملك الوقت ولا المال ولا القدرة (للوصول) إلى الجانب الآخر من العالم كل 24 شهرا. (…)”.

لكن إنفانتينو يؤكد أنه “يستمع” إلى “المشجعين في جميع أنحاء العالم، وليس فقط من أجزاء معينة من العالم”.
وقال “نحن ندرس الروزنامة، ونحن نتشاور مع الجميع، بدءا من لاعبي كرة القدم”، مؤكدا أن “الأندية في جميع أنحاء العالم” معنية، بما في ذلك الأندية الأوروبية القوية.

ومع ذلك، خلال اجتماع عقد يوم الثلاثاء في لوزان، اعتبرت رابطة الأندية الأوروبية من جانبها أنه لم تتم استشارتها رسميًا بشأن هذا الموضوع.
وقال نائب رئيس الرابطة مايكل غيرلينغر للصحافيين “ليس لدينا حتى الآن أي اقتراح مطروح على الطاولة من الفيفا بشأن شكل كأس العالم كل عامين. لكن في الجدول الزمني الحالي لا يوجد مكان”.
اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *