Connect with us

رياضة

فلاشينغ ميدوز: مدفيديف وسفيتولينا الى ربع النهائي من دون معاناة


نيويورك (أ ف ب) -تأهل الروسي دانيال مدفيديف المصنف ثانياً عند الرجال والأوكراني إيلينا سفيتولينا المصنف خامسة عند السيدات الى الدور ربع النهائي لبطولة الولايات المتحدة المفتوحة، آخر البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، الأحد على ملاعب فلاشينغ ميدوز.
ولم يجد مدفيديف صعوبة تذكر في تخطي عقبة البريطاني دانيال إيفانز الرابع والعشرين بالفوز عليه 6-3 و6-3 و6-3، ليبلغ ربع النهائي الثالث له هذا الموسم في الغراند سلام والثالث توالياً في بطولة فلاشينغ ميدوز التي وصل الى مباراتها النهائية عام 2019 قبل الخسارة أمام الإسباني الغائب عن نسخة هذا العام رافايل نادال.

بالنسبة للروسي البالغ 25 عاماً “كل ما أريده الآن هو الوصول الى النهائي مجدداً والحصول على شيء آخر لأتذكره” بحسب ما أفاد بعد اللقاء، أملاً أن تكون النتيجة النهائية “أفضل” من 2019 حين خسر مواجهة اللقب.
وبعدما كسر إرسال منافسه في الشوط الرابع من المجموعة الأولى ليتقدم 3-1 في طريقه لحسمها من دون صعوبة، ضرب مدفيديف بقوة في مستهل الثاني وكسر إرسال منافسه البريطاني في الشوط الأول إلا أنه عاد وتنازل عن إرساله في الشوط السادس ما سمح لإيفانز بإدراك التعادل 3-3.
إلا أن الروسي كشر عن أنيابه وحسم الشوط التالي نظيفاً على إرسال منافسه ابن الـ31 عاماً الذي عادل أفضل نتيجة له في الغراند سلام (استراليا المفتوحة عام 2017)، ليتقدم 4-3 ثم 5-3 و6-4 قبل أن يواصل تفوقه في الثالثة التي شهدت انتزاعه شوطين على ارسال منافسه حاسماً إياها 6-3 والمباراة في ساعة و43 دقيقة.

ولم يخسر الروسي الذي وصل بداية الموسم الحالي الى نهائي بطولة أستراليا المفتوحة قبل أن يخسر أمام الصربي نوفاك ديوكوفيتش ثم الى ربع نهائي رولان غاروس حيث خسر أمام اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس، أي مجموعة في طريقه الى ربع نهائي البطولة الأميركية حيث سيلتقي الصاعد من التصفيات الهولندي بوتيك فان دي زاندشولب الذي حقق الانجاز وبلغ ربع النهائي بفوزه الماراتوني على الأرجنتيني دييغو شفارتسمان الحادي عشر 6-3 و6-4 و5-7 و5-7 و6-1 في 4 ساعات و20 دقيقة.
وبات ابن الـ25 عاماً المصنف 117 عالمياً ثالث لاعب فقط يصل الى هذا الدور بعد خوضه التصفيات في البطولة الأميركية الى جانب الفرنسي نيكولا إسكودي عام 1999 واللوكسمبورغي جيل مولر عام 2008.

وكان “عاجزاً حقاً عن إيجاد الكلمات المناسبة” بحسب ما قال بعد الانجاز الذي حققه في أول مشاركة له في البطولة الأميركية، مضيفاً “لقد خضت مباريات عدة وكنت قاب قوسين أو أدنى من الخروج لكني نجحت في الإفلات والفوز بها. إنها المرة الأولى لي في الولايات المتحدة والشعور رائع”.
وتابع الاسباني الواعد كارلوس الكاراز (18 عاما) مغامرته في البطولة الاميركية، فبعد اقصائه اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس من الدور السابق، تغلب على الالماني بيتر غويوفتشيك في خمس مجموعات 5-7 و6-1 و5-7 و6-2 و6-صفر.
ويلتقي الكاراز في الدور التالي الكندي فيليكس اوجيه الياسيم الفائز على الاميركي فرنسيس تافوي 4-6 و6-2 و7-6 (8-6) و6-4.

وبدورها، وصلت سفيتولينا للمرة الثانية الى الدور ربع النهائي من أصل تسع مشاركات لها في البطولة الأميركية، بعد عام 2019 حين بلغت دور الأربعة قبل أن ينتهي مشوارها على يد الأميركية سيرينا وليامس، وذلك باقصائها الرومانية سيمونا هاليب الحادية عشرة بالفوز عليها 6-3 و6-3.
واحتاجت الأوكرانية التي تحتفل بعد أسبوع بميلادها السابع والعشرين، الى ساعة و16 دقيقة من أجل بلوغ الدور ربع النهائي للمرة الثامنة في البطولات الكبرى، محققة انتصارها التاسع على التوالي امتداداً من دورة شيكاغو التي توجت مؤخراً بلقبها.
وقالت الأوكرانية “كانت مباراة رائعة بالتأكيد. كنت متحمسة حقاً. أعلم حجم الروح القتالية عند سيمونا. كان علي أن أقدم أفضل ما لدي. من المؤكد أني سعيدة بهذا الانتصار”.

وجددت سفيتولينا تفوقها على هاليب بطلة رولان غاروس لعام 2018 وويمبلدون لعام 2019 حين مرت بمنافستها الأوكرانية في نصف النهائي، محققة انتصارها الثاني عليها توالياً والسادس من أصل 10 مواجهات بينهما حتى الآن.
وبعدما انتزعت كل منهما شوطاً على إرسال منافستها في مستهل المجموعة الأولى، حققت سفيتولينا الفارق بكسرها إرسال هاليب مرة ثانية في الشوط الثامن لتتقدم 5-3 ثم 6-3.
وتكرر المشهد في مستهل المجموعة الثانية حين انتزعت كل منهما شوطاً على إرسال منافستها، لكن عادت سفيتولينا لتحقق الفارق وهذه المرة بانتزاعها الشوط السابع على إرسال الرومانية لتتقدم 4-3 ثم 5-3 قبل أن تحسم المجموعة واللقاء بانتزاعها الشوط التاسع على إرسال المصنفة اولى في العالم سابقاً.

وتلتقي صاحبة برونزية أولمبياد طوكيو التي لم تخسر أي مجموعة في هذه النسخة من البطولة الأميركية حتى الآن، في ربع النهائي الكندية ليلي فرناديز مفاجأة البطولة حتى الان والتي اقصت الألمانية أنجيليك كيربر السادسة عشرة بفوزها عليها 4-6 و7-6 (7-5) و6-2 علما بان الاخيرة توجت بطلة في فلاشينغ ميدوز عام 2016.
وكانت فرنانديز ابنة الـ18 ربيعاً حققت مفاجأة من العيار الثقيل في الدور السابق بأطاحتها ببطلة 2020 اليايانية ناومي أوساكا المصنفة ثانية.

ولم تجد البيلاروسية ارينا سابالينكا المصنفة ثانية اي صعوبة في بلوغ الدور ربع النهائي بفوزها على البلجيكية ايليز مرتنس 6-4 و6-1.
وتعتبر سابالينكا المرشحة الابرز حاليا لاحراز اللقب بعد خروج الاسترالية اشلي بارتي المصنفة اولى واوساكا حاملة اللقب.
وكانت سابالينكا حققت افضل نتيجة لها في احدى البطولات الاربع الكبرى ببلوغها الدور نصف النهائي من بطولة ويمبلدون في تموز/يوليو الماضي وهي ستلتقي في ربع النهائي مع التشيكية باربورا كريتشيكوفا الفائزة على الاسبانية غاربيني موغوروسا 6-3 و7-6 (7-4).
اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *