Connect with us

عربي ودولي

أوكرانيا تتهم روسيا بتلفيق اتهامات بالتخريب بحق تتار القرم

كييف- “القدس” دوت كوم- (أ ف ب) -اتهمت أوكرانيا الاثنين روسيا بتلفيق اتهامات بتخريب خط أنابيب غاز بحق تتار القرم وإساءة معاملة المشتبه بهم الذين تم اعتقالهم في شبه الجزيرة الأوكرانية التي ضمتها روسيا.
اعتقلت السلطات الروسية خمسة من التتار الجمعة والسبت، بينهم ناريمان جليالوف، نائب رئيس مجلس التتار المحظور والذي تعتبره روسيا “منظمة إرهابية”.
يشتبه المحققون الروس في تورط ثلاثة منهم – جليالوف وعزيز أختيموف وحسن أختيموف – في تخريب خط أنابيب الغاز الذي يغذي قاعدة عسكرية روسية.
قالت نائبة وزير الخارجية الاوكراني امينة دجاباروفا لوكالة فرانس برس إن “قضية التخريب ملفقة وهم يحاولون انتزاع اعترافات بالقوة من احمدوف لتوريط ناريمان جليالوف”.
وأكدت أن بحوزتها معلومات تفيد بأن الموقوفين يتعرضون لضغوط نفسية وجسدية، وحتى للتعذيب، دون أن تحدد طبيعتها أو مصادرها.
وترى أوكرانيا أن هذه الاعتقالات جاءت كرد روسي على قيام كييف بتنظيم منتدى دولي حول “تحرير” القرم شارك فيه جليالوف في آب/أغسطس. ووصفت موسكو هذا الحدث بأنه “مناهض لروسيا”.
دعت وزارة الخارجية الاميركية الاحد روسيا الى “الافراج الفوري” عن المعتقلين.
عارض تتار القرم، وهم أقلية مسلمة، ضم شبه الجزيرة في عام 2014. ومنذ ذلك الحين، يتعرضون لضغوط شديدة من قبل السلطات الروسية.
بعد أن تم حظر المجلس، أغلقت روسيا قناته التلفزيونية المحلية، وأجبرت زعيمه الروحي مصطفى جميليف على مغادرة البلاد، وزادت من الاعتقالات بين التتار.
وتنفي روسيا قيامها بأي قمع سياسي، لكنها تعلن بانتظام عن اعتقال “إرهابيين” إسلاميين أو موالين لأوكرانيا في شبه جزيرة القرم، والتي ضمتها كرد فعل على ثورة موالية للغرب لدى جارتها.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *