Connect with us

فلسطين

الخارجية: بينت يغلّف معاداته للسلام ببيع الأوهام

رام الله – “القدس” دوت كوم – قالت وزارة الخارجية الفلسطينية، إن رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينت يواصل تكرار تصريحاته ومواقفه المعادية للسلام والرافضة لأي عملية سياسية مع القيادة الفلسطينية.

وحذرت الوزارة من “حملات بينيت التضليلية”، ومن الانجرار خلف مقولاته ومواقفه التجميلية للاحتلال والاستيطان وعمليات اختطاف القدس والمناطق المصنفة (ج)، والتي اعتبرت أنها “تحجب الحلول السياسية للصراع لكسب المزيد من الوقت لصالح تكريس الاحتلال والاستيطان، وحسم قضايا الوضع النهائي التفاوضية من جانب واحد، بقوة الاحتلال، ولصالح إسرائيل ومخططاتها الاستعمارية”.

وأضافت أن من يخاف من المحاكمة أمام الجنائية الدولية عليه أن يتوقف فورًا عن ارتكاب المزيد من الانتهاكات والجرائم بحق الشعب الفلسطيني وأرض وطنه.

وكان بينيت أكد رفضه إجراء محادثات سياسية مع الجانب الفلسطيني، وذلك أمام قادة جمعيات يهودية في الولايات المتحدة الأمريكية، مشيرًا إلى أنه لن يلتقي الرئيس الفلسطيني محمود عباس لأنه “قدم شكوى ضد إسرائيل في المحكمة الجنائية الدولية”.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *