Connect with us

فلسطين

ضابط شرطة إسرائيلي يحذر من موجة “أعمال شغب” عنيفة في مدن الداخل

رام الله – “القدس” دوت كوم – ترجمة خاصة – حذر ضابط شرطة إسرائيلي من اندلاع موجة جديد مما وصفها بـ”أعمال الشغب” في مدن الداخل، على غرار تلك التي جرت إبان العدوان الأخير على قطاع غزة.

ونقل موقع واللا العبري، عن الضابط الذي لم تُحدد هويته، قوله إن موجة جديدة من الاضطرابات و”أعمال الشغب” الجديدة ليست سوى مسألة وقت، وأن الأمر متعلق فقط بـ “متى تقع”، وأن الشرطة لن يكون لديها استجابة فعالة، وستكون قوتها في مواجهة تلك الأعمال محدودة للغاية.

ولفت الضابط إلى أن المرة المقبلة من الأحداث ستستغرق الاستعدادات لمواجتها ما لا يقل عن 72 ساعة للتحضير لنشر قوات كبيرة والاستجابة لها، وأن ذلك يرجع إلى الوضع الحالي بشأن الميزانية.

وقال إن تلك الاستعدادات تتطلب نفس الحجم من الوقت لتكوين قوة كبيرة لحرب مفاجئة بالنسبة للجيش الإسرائيلي، مشيرًا إلى أن الشرطة الإسرائيلية لا يمكنها أن تتصرف بطريقة مماثلة في الشوارع داخل المدن التي تقع تحت سيطرتها.

وأشار الموقع، إلى أن الشرطة الإسرائيلية واجهت صعوبات في التعامل مع البلاغات التي كانت تردها خلال الأحداث الأخيرة، وكان انتشارها ضئيلًا نسبيًا مقارنةً بالحوادث التي جرت.

وأشار الموقع إلى أن تصريحات المسؤول بالشرطة الإسرائيلية تأتي رغم مرور 4 أشهر مضت على الأحداث الأخيرة والدروس المستفادة منها.

وتلقت الشرطة الإسرائيلية 153 ألف مكالمة في مراكز الطوارئ التابعة لها خلال الأحداث التي جرت في مايو/ أيار الماضي، وتم التعامل مع 36500 حالة منها.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *