Connect with us

منوعات

الأفلام الـ21 المتنافسة في مهرجان البندقية

روما- (أ ف ب)- يتنافس 21 فيلماً على الفوز بجائزة الأسد الذهبي خلال الدورة الثامنة والسبعين لمهرجان البندقية السينمائي الذي يقام بين الأول من ايلول/سبتمبر والحادي عشر منه. وهنا لمحة موجزة عن كل منها:

يفتتح المهرجان عروضه بآخر أعمال المخرج الاسباني مع الممثلتين المفضلتين له بينيلوبي كروز وروسي دي بالما، فيما وصف مدير مهرجان البندقية البرتو باربيرا الفيلم بأنه “لوحة مكثفة وملموسة لامرأتين تواجهان مشاغل الأمومة وسط تقلبات ومنعطفات لا يمكن التنبؤ بها، وأيضاً للتضامن النسوي ولحياة جنسية تعاش بحرية وبلا نفاق”.

تجمع المخرجة الإيرانية الأميركية التي سبق لها أن شاركت في مهرجان البندقية عام 2016، جيون جونغ-سيو وكيت هدسون وكريغ روبنسون في قصة فتاة شابة تتمتع بقوى خارقة تهرب من مستشفى للأمراض النفسية وتعيد اكتشاف العالم في نيو-أورلينز.

يعدّ الفيلم الجزء الثالث من ثلاثية حول عالم العمل، وهو من بطولة فينسان ليندون وساندرين كيبرلين ويعرض قصة ربّ عمل عليه أن يتخذ قرارات دراماتيكية.

يشارك في الفيلم المقتبس من كتاب توماس سافاج كل من بنديكت كامبرباتش وكيرستن دنست في أول عودة للمخرجة جين كامبيون منذ عام 2009 إلى فئة الفيلم الروائي الطويل، ومن المقرر عرضه على منصة “نتفليكس”. ويَتناول الفيلم حكاية شقيقين يتواجهان في مزرعة في مونتانا بعد عودة أحدهما إلى المنزل مع زوجة جديدة.

كتب التوأم الإيطالي هذا الفيلم وأخرجاه، وتدور أحداثه وسط الإثارة وقصة حب بمشاركة الحائز جائزة مهرجان كان عام 2010 لأفضل ممثل إيليو جرمانو.

تصوّر المخرجة الفرنسية اللبنانية رواية آني ارنو حول مسألة الإجهاض في ستينات القرن العشرين عندما كان لا يزال محظورا في فرنسا.

في هذه الكوميديا الساخرة تجاه نرجسية عالم السينما، تؤدي بينيلوبي كروز دور مخرجة تواجه ممثلين تصعب إدارتهما، أحدهما أنطونيو بانديراس.

يتتبع الفيلم المستند إلى قصة حقيقية، شباباً من مستكشفي الكهوف انطلقوا في عام 1961 لاستكشاف كهف عميق في جنوب إيطاليا.

يتولى تيم روث دور رجل ثري يسعى إلى الابتعاد عن حياته المستقرة أثناء إجازته. وتشارك في التمثيل شارلوت غينسبور.

في هذا الفيلم المقتبس من رواية بالزاك، يكون لوسيان (بنجامان فوازان) شاعرا شابا غير معروف في فرنسا القرن التاسع عشر، ويرغب في صناعة قدره. يغادر مقاطعته ليجرب حظه في باريس حيث سيحب ويعاني ولكنه ينجو من أوهامه. ومن بين الممثلين سيسيل دو فرانس وجيرار ديبارديو.

تستهل الممثلة الأميركية ماغي غيلنهال مشوارها خلف الكاميرا بهذا الفيلم المقتبس من رواية الينا فيرانتي “دمية مسروقة”، بمشاركة اوليفيا كولمان في دور امرأة تتأرجح بين العقل والجنون.

يعمل المخرج التشيلي على السنوات الأخيرة لزواج الأمير تشارلز وديانا سبنسر، في فيلم يشارك فيه كريستين ستيوارت وجاك فارثينغ.

يحاصر اليأس فرقة سيرك بعد اختفاء مديرها اليهودي في روما خلال الحرب العالمية الثانية.

يؤدي النجم الايطالي توني سيرفيلو دور المسرحي المتحدر من مدينة نابولي ادواردو سكاربيتا (1853-1925) في هذا الفيلم الذي يعدّ من أفلام السير الذاتية.

يعدّ هذا الفيلم استكمالاً ل”اون ذي جوب” (2013)، وهو يتقصى مسار صحافي يحقق في الاختفاء الغامض لزملائه ولسجين أطلق سراحه موقتا لارتكاب عمليات قتل.

يروي القصة الحقيقية لتعرّض ناشط شاب في وارسو للضرب المبرح على يد الشرطة في ظل النظام الشيوعي.

يعرض قصة الكابتن فولكونوغوف، وهو عضو ذو مكانة وتقدير في قوة الشرطة في الاتحاد السوفياتي السابق ولكنّه يقرر الفرار عندما يرى زملاءه يتعرضون للتعذيب والاستجواب.

يلاحق الماضي لاعب بوكر (أوسكار أيزك) بعدما كان جندياً في العراق حيث تورط في انتهاكات لحقوق الإنسان في سجن أبو غريب.

يظهر الممثل توني سيرفيلو أيضا في هذا الفيلم الذي تدور أحداثه في نابولي خلال السنوات الذهبية لهذه المدينة إبّان وجود دييغو مارادونا في فريق كرة القدم المحلي.

يحاول جراح اوكراني إعادة بناء حياته بعدما عانى أعمال عنف مروعة أثناء احتجازه في السجون الروسية.

يتجه مراهق من مكسيكو سيتي شمالاً لجمع رماد والده، لكن سرعان ما يجرفه العالم القذر لورش النسيج المنخفضة التكلفة.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *