Connect with us

فلسطين

طولكرم: وقفة مساندة للأسيرين أنهار الديك وعلاء الأعرج

طولكرم- “القدس” دوت كوم- شارك العشرات من ذوي الأسرى، وفصائل العمل الوطني، والاتحاد العام للمرأة الفلسطينية، في الوقفة المساندة للأسيرة أنهار الديك، والأسير المضرب عن الطعام علاء الأعرج، دعما لهما في معركتهما النضالية ضد ممارسات الاحتلال بحق الأسرى.

ورفع المشاركون في الوقفة أمام مكتب الصليب الأحمر في طولكرم، اليوم الثلاثاء، صور الأسيرة الديك والأعرج، مرددين الهتافات الداعمة لهما ولجميع الأسرى، مطالبين بضرورة الضغط نحو الإفراج عنهم، وفي مقدمتهم الأسيرة الديك التي تقبع في سجن الدامون، منذ شهر مارس/ آذار الماضي، ودخلت في الشهر التاسع من الحمل، وقد تداهمها آلام المخاض في أي لحظة، وأرسلت قبل أيام رسالة إلى أهلها تشكو ألمها وخوفها من الولادة مكبلة ووحيدة في السجن.

وقالت رئيسة الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية فرع طولكرم ندى طوير لـ”وفا”، وقفتنا اليوم دعما وإسنادا مع الأسيرة أنهار الديك، ونأخذ دورنا بالضغط على المجتمع الدولي لإجبار الاحتلال الإسرائيلي إطلاق سراحها، خاصة وأنها معتقلة منذ ستة أشهر دون أي تهمة تسند إليها.

واعتبرت طوير اعتقال الديك تعسفيا فهي أم وحامل في الشهر الأخير وتعاني حاليا آلام المخاض، ويمكن إجراء عملية قيصرية لها داخل السجن وهي مكبلة اليدين، وأصدرت صرخة عالية عبر رسالتها من السجن تحمل المجتمع الدولي المسؤولية إزاء وضعها اللاإنساني.

وطالبت الصليب الأحمر بالعمل الجاد لرفع مناشدة ومطالبة من أجل إطلاق سراح الأسيرة الديك لأن بقاءها بالمعتقل يشكل خطرا على حياتها ومولودها، مشيرة إلى أن الديك ستكون أمام سيناريو ما بعد الولادة، إما أن تحتفظ بابنها كأصغر أسير، وإما أن تخرجه خارج السجن وكلا الأمرين مُر.

وتابعت طوير “نرفع صوتنا مع الأسير المضرب عن الطعام علاء الأعرج من ضاحية شويكة المضرب منذ 24 يوما رفضا للاعتقال الإداري وسط تحذيرات من خطورة على حياته نتيجة الإضراب”، مطالبة بإطلاق سراحه وجميع الأسرى الإداريين والمضربين عن الطعام، داعية المجتمع الدولي للضغط على الاحتلال لإغلاق ملف هذا الاعتقال الإداري اللا قانوني، والمخالف لكافة المواثيق والأعراف الدولية.

وطالب منسق فصائل العمل الوطني في طولكرم فيصل سلامة، بالضغط على الصليب الأحمر والمؤسسات الحقوقية والإنسانية بتحقيق الحرية للأسيرة الديك، ولجميع الأسيرات اللواتي يعشن ظروفا سيئة وصعبة، ولكل الأسرى ودعم قضيتهم العادلة، وأن يكون هناك حراك أوسع للمشاركة في وقفات لنصرة أسرانا الذين يناضلون من اجل حريتهم والوقوف إلى جانبهم.

ودعا أبناء شعبنا بمختلف مؤسساته للوقوف مع الأسرى والضغط نحو رفع قضيتهم في كل المحافل الدولية، ومحاسبة الاحتلال على جرائمه وممارساته التعسفية بحق الأسرى.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *