Connect with us

رياضة

بطولة إيطاليا: الوافد الجديد كوريا يسجل هدفين ويقود إنتر الى فوز قاتل في فيرونا


فيرونا (إيطاليا) (أ ف ب) -حقق الوافد الجديد الأرجنتيني خواكين كوريا بداية مثالية مع بطل إيطاليا، عندما نزل بديلا في الشوط الثاني وسجل هدفين لإنتر ليقوده الى فوز ثانٍ تواليًا 3-1 ضد مضيفه فيرونا في افتتاح المرحلة الثانية من الدوري المحلي الجمعة.
وأعلن إنتر الخميس تعاقده مع كوريا(27 عامًا) قادمًا من لاتسيو حيث واصل بطل إيطاليا تدعيم صفوفه بعد خسارة إثنين من أكبر نجومه هذا الصيف.

وعاد المهاجم الدولي الفائز بكوبا أميركا مع بلاده هذا الصيف، ليلعب تحت قيادة مدربه السابق في لاتسيو سيموني إنزاغي.
ورفع إنتر رصيده الى ست نقاط بعد فوز افتتاحي برباعية نظيفة أمام جنوى.
وفاجأ أصحاب الارض ضيوفهم عندما خطفوا هدف التقدم بمساهمة من هفوة من الحارس السلوفيني سمير هندانوفيتش استفاد منها الصربي إيفان إيليتش (15)، قبل أن يعادل الارجنتيني لاوتارو مارتينس في مستهل الشوط الثاني (47).
ودخل كوريا بديلا لمواطنه قبل حوالي ربع الساعة من نهاية المباراة ليسجل هدفين قبل سبع دقائق من نهاية الوقت الاصلي وآخر في الوقت بدل الضائع (90+4).

وانضم كوريا بموجب عقد إعارة لموسم واحد مقابل خمسة ملايين يورو (5.9 مليون دولار) وفق التقارير، سيتحول بشكل أوتوماتيكي في نهاية الموسم الحالي الى عقد دائم مقابل 25 مليون يورو بالإضافة إلى مليون يورو كمكافآت.
وسعى إنتر الى تعزيز صفوفه بعد رحيل المهاجم البلجيكي روميلو لوكاكو الى تشلسي الإنكليزي والظهير الأيمن المغربي أشرف حكيمي الى باريس سان جرمان الفرنسي.

لعب كوريا تحت إشراف إنزاعي لمدة ثلاثة مواسم في لاتسيو، مسجلا 30 هدفًا في جميع المسابقات وفاز بمسابقتي كأس إيطاليا والكأس السوبر الإيطالية عام 2019.
وكان إنتر افتتح مشواره في الدوري بمشاركة لاعبَيه الجديدين البوسني إدين دجيكو والتركي هاكان تشالهانوغلو في سان سيرو، وسجل كل منهما هدفًا وصنع آخر. فيما لم يشارك الوافد الآخر الهولندي دنزل دمفريس الذي نزل بديلا في المباراة الاولى.
وسنحت فرصة لمارتينيس عندما وصلته الكرة داخل المنطقة تصدى لها الحارس لورنتسو مونتيبو عنذ القائم الايمن (13).
وجاء الهدف الاول عندما مرر هندانوفيتش كرة خاطئة الى زميله الكرواتي مارسيلو بروزوفيتش، اقتنصها إيليتش وأسقط الكرة جميلة “لوب” فوق الحارس (15).

وكان إنتر قريبًا من معادلة النتيجة عندما رفع تشالهانوغلو عرضية تابعها نيكولو باريلا رأسية مرت قريبة من المرمى (23).
وبدأ النيراتسوري الشوط الثاني بأفضل طريقة ممكنة مدركًا التعادل باكرًا عبر مارتينيس بعد أن وصلته الكرة عندما مرر دجيكو برأسه عرضية من تشالهانوغلو وصلت الى مارتينيس على باب المرمى تابعها رأسية صاروخية في الشباك (47).
وكاد أن يسجل الارجنتيني هدفًا من سيناريو مشابه، عندما رفع التركي الكرة من ركنية، تابعها دجيكو رأسية وصلت الى مارتينيس تابعها منخفضة بيسراه مرت على بعد سنتمترات من القائم الايمن (57).

تواصلت المحاولات على مرمى أصحاب الارض وهذه المرة عن طريق الظهير الأيسر ألساندرو باستوني الذي أجبر مونتيبو الى إبعاد الكرة الى ركنية بعد تسديدة قوية من داخل المنطفة (67).
وسجل البديل كوريا هدف الفوز بعدما ارتقى بطريقة رائعة لعرضية ماتيو دارميان، أشبه بارتقاءات البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي تم الإعلان قبل ساعات من المباراة عن صفقة انتقاله من يوفنتوس الى مانشستر يونايتد الانكليزي، وتابعها رأسية ساقطة جميلة في المرمى (83).

وأكد الارجنتيني فوز فريقه بتسديدة قوية بيسراه زاحفة على يسار الحارس (90+4).
وفي مباراة أخرى، ألحق أودينيزي الخسارة الثانية تواليًا بالوافد الجديد فينيتسيا بفوزه عليه 3-صفر حاصدًا النقاط الثلاث الاولى بعد تعادل افتتاحي مميز ضد يوفنتوس.
اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *