Connect with us

منوعات

مصر تعلن اكتشاف أول أحفورية لحوت برمائي عاش منذ 43 مليون عام في الفيوم

القاهرة-(أ ف ب) -أعلنت مصر اكتشاف أول أحفورية لحوت برمائي عاش بمحافظة الفيوم في جنوب البلاد منذ 43 مليون عام، حسب ما نقل التلفزيون الرسمي.
وقال التلفزيون المصري مساء الخميس “حصل اكتشاف لهيكل حوت برمائي في مصر بمنطقة الفيوم يرجع إلى 43 مليون عام”.
وقال أستاذ الحفريات بجامعة المنصورة هشام سلام، أحد أعضاء فريق البحث المصري، في مداخلة هاتفية مع التلفزيون الرسمي “سجّلنا في موسوعة علم الحيوان.. كائنا جديدا لم يكن موجودا من قبل”.
وأوضح سلام “هذه أول مرة يكون فيها فريق عربي، وبالتحديد مصري، هو قائد الورقة البحثية لتوثيق هذا الاكتشاف”.
وسمّى الفريق الحوت “فيوميستس أنوبيس”، ليجمع بين المكان المكتشف فيه وهو محافظة الفيوم، واسم أنوبيس، أحد آلهة الفراعنة.
وكانت وزارة البيئة المصرية أعلنت الأربعاء في بيان على صفحتها الرسمية على موقع فيسبوك أن البحث الذي شاركت فيه بالتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وجامعة المنصورة “يكشف عن أقدم حوت إفريقى والأكثر شراسة”.
وأشار البيان إلى أن هذا الاكتشاف “يسدّ جزءا من الفجوة الكبيرة في البيانات التي تثبت نظرية تطور الحيتان التي كانت تعيش منذ ملايين السنين ببحر التيتس الذي كان يغطى منطقة الفيوم قبل 43 مليون سنة”.
وأفاد البيان بأن الاحفورية تؤشر الى أن طول الحوت كان يبلغ نحو ثلاثة أمتار، ووزنه نحو 600 كلغ، وهو أحد الثدييات البرمائية، أي أنه كان قادرا على المشي باليابسة والسباحة في البحر”.
وأضاف “تبيّن من الدراسة التشريحية المفصلة للأجزاء التي عثر عليها أن ذلك الحوت الجديد يختلف تماما عن كل أقرانه من الحيتان المعروفة من قبل، إذ أوضحت خصائصه التشريحية أنه كان يتميز بمهارات افتراس كبيرة، وعضلات فكين قوية وضخمة مكنته من الهيمنة على البيئة التي عاش فيها آنذاك”.
يُذكر أن سلام قاد فريقا بحثيا من فتيات جامعة المنصورة في 2018 أعلن اكتشافه لأول هيكل ديناصور في إفريقيا، بصحراء الواحات الداخلة في محافظة الوادي الجديد في جنوب غرب مصر. وكان ينتمي لسلالة من العصر الطباشيري منذ ما يقرب من 75 مليون سنة وأطلق عليه اسم “منصوراسورس”.

اكمل القراءة
Advertisement
اضغط للتعليق

أترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *